“التربية” تحدّد ضوابط للطلبة وذويهم خلال امتحانات الفصل الأول

“التربية” تحدّد ضوابط للطلبة وذويهم خلال امتحانات الفصل الأول







حددت وزارة التربية والتعليم ضوابط وإجراءات عدة ملزمة للطلبة وذويهم خلال امتحانات الفصل الدراسي الأول، المقرر عقدها بدءاً من تاريخ 22 من الشهر الجاري، أبرزها عدم السماح لولي الأمر بالدخول للمبنى المدرسي، وضرورة توفير الكمامات والقفازات والمعقّم، والحضور إلى المدرسة بالزي المدرسي، داعية ذوي الطلبة الذين لا تتوافر لديهم أجهزة كومبيوتر محمول إلى التواصل مع…

ff-og-image-inserted

حددت وزارة التربية والتعليم ضوابط وإجراءات عدة ملزمة للطلبة وذويهم خلال امتحانات الفصل الدراسي الأول، المقرر عقدها بدءاً من تاريخ 22 من الشهر الجاري، أبرزها عدم السماح لولي الأمر بالدخول للمبنى المدرسي، وضرورة توفير الكمامات والقفازات والمعقّم، والحضور إلى المدرسة بالزي المدرسي، داعية ذوي الطلبة الذين لا تتوافر لديهم أجهزة كومبيوتر محمول إلى التواصل مع المدرسة بأسرع وقت لتوفير ما يلزم قبل انطلاق الامتحانات.

وأكدت الوزارة أنه سيتم إغلاق المقصف المدرسي خلال فترة الامتحانات حفاظاً على سلامة الطلبة، كما أنه لن يسمح لولي الأمر بالدخول إلى المبنى المدرسي، وعليه انتظار الطالب في السيارة خارج المدرسة، وفي حال أصيب الطالب بفيروس كورونا خلال فترة الامتحانات، فيفترض على ولي الأمر إبلاغ المدرسة عبر البريد الالكتروني كي لا يحتسب الطالب متغيباً من دون عذر عن الامتحان، علماً أن صلاحية نتيجة فحص “كوفيد-19” أسبوعين من تاريخ الفحص.

جاء ذلك في دليل إجراءات امتحان الفصل الأول للعام الدراسي 2020-2021 الذي عممته الوزارة على المدارس الحكومية أخيراً.

وحددت وزارة التربية والتعليم الإجراءات المتعلقة بولي الأمر لدعم الطلبة قبل أداء امتحانات الفصل الدراسي الأول في الجانب المادي والنفسي، وكذلك بعد الانتهاء من الامتحان، مشددة على ذوي الطلبة بضرورة توفير الكمامات والقفازات والمعقّم، والحضور إلى المدرسة بالزي المدرسي، وإجراء فحص “كوفيد-19” لطلبة الثاني عشر قبل يومين أو ثلاثة أيام من أداء الامتحان، وتسليم النتيجة لشؤون الطلبة في المدرسة.

ووجهت الوزارة بتقديم الغذاء الصحي الغني بالفيتامينات والبروتينات للأبناء، وتوجيههم بعدم إحضار الأجهزة الشخصية مثل الهاتف النقال والسماعات، وتوفير الأدوات الخاصة بالأبناء، التي يحتاجونها لإتمام الامتحان والتأكيد على عدم مشاركتها مع زملائهم، والتواصل مع المدرسة أو الخط الساخن في حال وجود خلل أو عطل تقني في الجهاز المحمول.

وفي الجانب النفسي، دعت الوزارة أولياء الأمور إلى توجيه الأبناء بالحصول على ساعات كافية من النوم، والتأكد من درجة الحرارة قبل الخروج من المنزل، وتوفير البيئة المناسبة والمريحة للدراسة، وعدم التردد في إبلاغ المدرسة بشكل فوري في حال مخالطة الأبناء لأي مصاب بالفيروس.

وبعد الانتهاء من أداء الاختبار، وجّهت الوزارة أولياء الأمور بالتأكيد على الأبناء بعدم الركوب مع أكثر من طالبين أو ثلاثة في السيارة الواحدة من غير العائلة أثناء الذهاب أو العودة إلى المدرسة، أو توجيهه بالجلوس في المقعد المخصص له في الحافلة، وعدم التجمّع مع زملائه في مواقف الحافلات والساحات الخارجية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً