دليل لاستعداد المدرسة الإماراتية لامتحانات الفصل الدراسي الأول

دليل لاستعداد المدرسة الإماراتية لامتحانات الفصل الدراسي الأول







اعتمدت وزارة التربية والتعليم دليل استعداد المدرسة الإماراتية، لامتحانات الفصل الدراسي الأول، بحيث يؤدي طلبة الصفوف من الرابع وحتى الحادي عشر امتحاناتهم «عن بُعد»، فيما طلبة الثاني عشر سيتقدمون للاختبارات في المدارس بـ6 مواد، وسيقدم طلبة الثاني عشر امتحانات مادتي التربية الإسلامية والدراسات الاجتماعية عن بُعد، وفق جدول زمني يتيح لكل الصفوف تسليم المهام والمشاريع…

اعتمدت وزارة التربية والتعليم دليل استعداد المدرسة الإماراتية، لامتحانات الفصل الدراسي الأول، بحيث يؤدي طلبة الصفوف من الرابع وحتى الحادي عشر امتحاناتهم «عن بُعد»، فيما طلبة الثاني عشر سيتقدمون للاختبارات في المدارس بـ6 مواد، وسيقدم طلبة الثاني عشر امتحانات مادتي التربية الإسلامية والدراسات الاجتماعية عن بُعد، وفق جدول زمني يتيح لكل الصفوف تسليم المهام والمشاريع النهائية لمواد المجموعة B بدءاً من تاريخ 15 وحتى 19 نوفمبر الجاري، فيما تبدأ الامتحانات الفعلية بتاريخ 22 من الشهر نفسه.

وحسب الدليل الذي أصدرته الوزارة تبدأ الصفوف من الرابع وحتى الثاني عشر امتحانات الفصل الدراسي الأول يوم الأحد 22 نوفمبر، في 6 مواد، ويختتمون امتحاناتهم في 9 ديسمبر المقبل، وتبدأ امتحانات الصفوف من الرابع حتى الثامن من 9 حتى 10 صباحاً، فيما يتعلق بالصفوف من التاسع وحتى الثاني عشر، في المسارين العام والمتقدم، تبدأ امتحاناتهم من الساعة 11 وحتى 12 صباحاً.

حاسوب

وحرصت الوزارة على إعلام الطلبة وذويهم على كيفية أداء الاختبار داخل المدرسة وضرورة إحضار جهاز الحاسوب أو لوحي مشحوناً بالكامل عند الحضور للمدرسة يوم الاختبار، كما سيتم التواصل مع الأهل والطلبة للحضور إلى المدرسة قبل بدء الاختبارات للتأكد من عمل أجهزتهم وجاهزيتها لأداء الاختبار.

وحسب الوزارة سيتم متابعة الطلبة الذين لم يحضروا إلى المدرسة بشكل يومي لضمان حضور أكبر نسبة ممكنة قبل بدء الاختبارات، وذلك للتقليل من الجهد المطلوب من المعلمين عند استقبال الطلبة يوم الاختبار، كما سيتم توفير وصلات كهرباء وأماكن شحن لأجهزة الطلاب داخل الفصول في حال احتاجوا لذلك أثناء الاختبار، وتوفير التوصيلات الكهربائية اللازمة لأجهزة اللابتوب الاحتياطية ليتم استخدامها عند الحاجة في المدارس الحكومية، كذلك توفير الأماكن المناسبة لأجهزة اللابتوب التي سيتم توريدها للمدارس التي بحاجة والتأكد من تركيبها وتوصيلها بالكهرباء، والتأكد من جاهزية المعلمين المدربين في المدرسة وحضورهم التدريب وحصولهم على الأدوات اللازمة لتوفير الدعم النفي للطلبة عند حضورهم للمدرسة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً