القضاء الروسي يرفع الإقامة الجبرية عن مستثمرين أمريكي وفرنسي

القضاء الروسي يرفع الإقامة الجبرية عن مستثمرين أمريكي وفرنسي







قضت المحكمة العليا الروسية الخميس، برفع الإقامة الجبرية عن رجلي الأعمال البارزين الأمريكي مايكل كالفي، وشريكه الفرنسي فيليب دلبال، الموقوفين بتهم اختلاس منذ مطلع 2019. وأوقف كالفي مؤسس صندوق الاستثمار “بارينغ فوستوك”، مع عدد من شركائه في فبراير (شباط) 2019، واتهم باختلاس 2.5 مليار روبل (32.5مليون دولار) من بنك فوستوشني.وقالت المحكمة لوكالة فرانس برس، إنها غيرت التدبير الذي …




رجل الأعمال الأمريكي مايكل كالفي (أرشيف)


قضت المحكمة العليا الروسية الخميس، برفع الإقامة الجبرية عن رجلي الأعمال البارزين الأمريكي مايكل كالفي، وشريكه الفرنسي فيليب دلبال، الموقوفين بتهم اختلاس منذ مطلع 2019.

وأوقف كالفي مؤسس صندوق الاستثمار “بارينغ فوستوك”، مع عدد من شركائه في فبراير (شباط) 2019، واتهم باختلاس 2.5 مليار روبل (32.5مليون دولار) من بنك فوستوشني.

وقالت المحكمة لوكالة فرانس برس، إنها غيرت التدبير الذي يسبق المحاكمة لكالفي ودلبال وزملائهما الروس من الإقامة الجبرية، إلى قيود على بعض التحركات.

ولن يسمح لهم بمغادرة المنزل بين الـ 22:00 والـ 06:00، أو الاتصال بشهود، ومتهمين آخرين في القضية.

ورحب صندوق “بارينغ فوستوك” بقرار المحكمة الذي “طال انتظاره”، معرباً عن الأمل في إسقاط القضية الجنائية في وقت قريب.

وفي أكتوبر(تشرين الأول) توصل بارينغ فوستوك إلى تسوية مع بنك فوستوشني يضع حداً لخلاف مدني بين الشريكين السابقين.

ولا يزال المديرون التنفيذيون لصندوق بارينغ فوستوك يواجهون اتهامات جنائية من مدعين روس.

وهزت القضية ضد كالفي الذي عمل في روسيا أكثر من عقدين، وشركائه أوساط الأعمال.

واستثمر صندوق بارينغ فوستوك في عدد من أكبر الشركات في البلاد بينها عملاق التكنولوجيا يانديكس، وموقع أوزون، للبيع بالتجزئة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً