إصدارات جديدة توثق التراث الإماراتي في “الشارقة الدولي للكتاب”

إصدارات جديدة توثق التراث الإماراتي في “الشارقة الدولي للكتاب”







الشارقة في 12 نوفمبر / وام / تبرز في معرض الشارقة الدولي للكتاب في دورته الـ39 أحدث الإصدارات التي تناولت التراث الإماراتي حيث تختص بعض دور النشر بإصدار الكتب المتعلقة بالتراث والشعر النبطي فيما تبادر بعض المراكز والمؤسسات التراثية لإصدار مؤلفات باحثين متخصصين في التراث. وتتوزع كتب التراث الإماراتي على معاينة تاريخ بعض الألفاظ والعادات التقليدية القديمة أو توثيق…

الشارقة في 12 نوفمبر / وام / تبرز في معرض الشارقة الدولي للكتاب في
دورته الـ39 أحدث الإصدارات التي تناولت التراث الإماراتي حيث تختص بعض
دور النشر بإصدار الكتب المتعلقة بالتراث والشعر النبطي فيما تبادر بعض
المراكز والمؤسسات التراثية لإصدار مؤلفات باحثين متخصصين في التراث.

وتتوزع كتب التراث الإماراتي على معاينة تاريخ بعض الألفاظ والعادات
التقليدية القديمة أو توثيق حكايات الأجداد ومروياتهم عن الذاكرة
الشعبية لحياة الساحل والصحراء والجبال فيما تختص بعض الكتب في الوقوف
عند أسماء تجارب من الشعر الشعبي وتقدم قراءات معاصرة فيها إلى جانب ما
يظهر مقابل ذلك من دراسات تتعلق بالأزياء والمأكولات والأماكن التراثية.

ومن ضمن أحدث الإصدارات يعرض معهد الشارقة للتراث نخبة من الإصدارت
الجديدة لهذا العام منها، كتاب “معجم الأدوات في التراث الإماراتي” من
تأليف الدكتور حمد بن صراي وعلي المغني ويتناول جميع المعدات التي كانت
تستخدم قديماً في التنقل والبناء والزراعة إلى جانب مختلف الأدوات التي
تلبي الاحتياجات المعيشية وكتاب “الآلات الموسيقية التقليدية” من تأليف
الفنان علي خميس العشر حيث يستعرض أسماء الآلات الموسيقية المستخدمة في
الفنون الشعبية واستخدامات كل آلة على حدة.

كما تتضمن إصدارات المعهد الحديثة كتاب “زينة وأزياء المرأة في دولة
الإمارات العربية المتحدة” من تأليف شيخة محمد الجابري ويعرض الكتاب كل
ما يتعلق بأزياء وزينة المرأة في الأعراس والأعياد ومختلف المناسبات
إضافة إلى الأدوات المستخدمة في زينة المرأة مثل الكحل والحناء وتمشيط
الشعر.

ويصدر مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث كتاباً بعنوان “السنع” للمؤلف
عبد الله بن دلموك الذي يسلط من خلاله قائمة العادات والتقاليد والقيم
الإماراتية المتوارثة فالسنع كمصطلح من أصل فصيح وتعني الأدب والأخلاق
النبيلة والاحترام والتربية.

ويقدم نادي التراث الإمارات في إصداراته للعام 2020 كتاب “الخيل موروث
وحضارة في دولة الإمارات العربية المتحدة” من إعداد شمسة حمد العبد
الظاهري إذ تقدم الاهتمام بالخيل العربي باعتباره من الرموز التراثية
الأصيلة ويحتل جزءاً رئيساً من من الموروث والحضارة الإماراتية التي هي
امتداد للحضارة العربية كما ينشر المركز كتاب “الفلكلور في مجتمع
الإمارات” للدكتور إبراهيم أحمد ملحم الذي يناقش الحياة الاجتماعية
والحياة الثقافية والثقافة المادية في المجتمع الإماراتي.

وفي جناح ندوة الثقافة والعلوم يمكن لزوار المعرض الإطلاع على كتاب
“الحكاية الشعبية في الموروث الإماراتي لبدو الإمارات” من إعداد عبد
الحافظ الحوارات الذي يقدم دراسة توثيقية للحكاية الشعبية واستقصاء
لمنظومة القيم المتضمنة خلالها.

وتعرض “أكاديمية الشعر” ضمن أحدث إصداراتها كتاب “مختصر أوزان الشعر
النبطي” للدكتور غسان الحسن يلخص فيه الأوزان النبطية التي بلغت أكثر من
120 وزناً جاءت في موسوعته العلمية للشعر النبطي في أكثر من ألف صفحة.

كما تتضمن إصدارات أكاديمية الشعر كتاب “تراثنا من الشعر الشعبي” من
جمع وتحقيق حمد خليفة أبوشهاب وهو الجزء الثاني من ذات العنوان ويحمل
عصارة سير ذاتية وقصائد لكوكبة من قدماء كبار الشعر الإماراتيين إلى
جانب ذلك تقدم الأكاديمية كتاب “الأغنية الإماراتية نشأتها وتطورها”
للمؤلف مؤيد الشيباني يستعرض فيها الأغنية الإماراتية منذ بداياتها
الشعبية في الخمسينيات من القرن الماضي مروراً بتطورها الموسيقي
والأدائي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً