روسيا تتعهد بالرد على العقوبات الفرنسية والألمانية بسبب نافالني

روسيا تتعهد بالرد على العقوبات الفرنسية والألمانية بسبب نافالني







أعلنت روسيا الخميس، أنها ستفرض عقوبات على مسؤولين ألمان وفرنسيين رداً بالمثل على عقوبات من فرنسا وألمانيا، على خلفية تسميم المعارض البارز للكرملين أليكسي نافالني. وانهار المعارض المندد بالفساد خلال رحلة جوية في روسيا في أغسطس (آب) ونُقل إلى ألمانيا، وتوصل خبراء إلى تسميمه بغاز الأعصاب نوفيتشوك الذي طور في الحقبة السوفياتية.وفرض الاتحاد الأوروبي…




المعارض الروسي أليكسي نافالني (أرشيف)


أعلنت روسيا الخميس، أنها ستفرض عقوبات على مسؤولين ألمان وفرنسيين رداً بالمثل على عقوبات من فرنسا وألمانيا، على خلفية تسميم المعارض البارز للكرملين أليكسي نافالني.

وانهار المعارض المندد بالفساد خلال رحلة جوية في روسيا في أغسطس (آب) ونُقل إلى ألمانيا، وتوصل خبراء إلى تسميمه بغاز الأعصاب نوفيتشوك الذي طور في الحقبة السوفياتية.

وفرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على العديد من المسؤولين الروس في أكتوبر(تشرين الأول)، معتبراً أن الهجوم ما كان ليحدث دون تواطؤ الأجهزة الأمنية في موسكو.

وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الخميس، إن “الكرملين أكد فرض عقوبات في المقابل، ستعلن قريباً على ألمانيا وفرنسا”.

وأضاف لافروف “بما أن ألمانيا كانت القوة المحركة لعقوبات الاتحاد الأوروبي المرتبطة بنافالني، وبما أن هذه العقوبات تخص بشكل مباشر موظفين كباراً في إدارة رئاسة الاتحاد الروسي، فإن ردنا سيكون مماثلاً”.

وأضاف لافروف الخميس، أن موسكو “لديها سبب للاعتقاد” بأن غاز الأعصاب ربما دخل جسم نافالني خلال الرحلة إلى مستشفى شاريتيه ببرلين، أو عندما كان في ألمانيا.

ووصفت المتحدثة باسم نافالني كيرا يارميش، فكرة تسمم نافالني في ألمانيا بـ “الأكثر حماقة”.

ولا يزال نافالني في ألمانيا أين يعالج، لكنه تعهد العودة إلى روسيا بعد تماثله للشفاء.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً