مصر تكشف حقيقة نقل مكاتب القاهرة إلى العاصمة الجديدة

مصر تكشف حقيقة نقل مكاتب القاهرة إلى العاصمة الجديدة







أصدر مجلس الوزراء المصري بياناً بشأن  تداولته بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي، من أنباء بشأن نقل كافة الخدمات الحكومية للعاصمة الإدارية الجديدة.

أصدر مجلس الوزراء المصري بياناً بشأن تداولته بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي، من أنباء بشأن نقل كافة الخدمات الحكومية للعاصمة الإدارية الجديدة.

ونفى مجلس الوزراء المصري في حسابه الرسمي على فيس بوك تلك الأنباء ، مُشدداً على أن كافة خدمات المواطنين ستظل متواجدة في أماكنها دون نقل أو تعطيل لأي منها، مُشيرةً إلى أنه ستكون هناك نقلة نوعية في الخدمات الحكومية المقدمة للمواطنين باستخدام أحدث الأساليب التكنولوجية لتسهيل وميكنة الأعمال والخدمات.

وأضاف أنه التحول الرقمي سيمثل إضافة مهمة في طريقة أداء الأعمال، لا سيما في الخدمات المقدمة للمواطنين، والتي لن تكون على الطريقة التقليدية، حيث سيقوم المواطن الراغب في الحصول على الخدمة بتقديم أوراقه في جهة واحدة، وتنتقل الأوراق تلقائياً بين باقي الجهات المقدمة للخدمة، الأمر الذي يساعد في تسهيل آلية العمل الجديدة.

ودعا مجلس الوزراء المصري جميع وسائل الإعلام ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي إلى تحري الدقة والموضوعية ‏في نشر الأخبار والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد قبل نشر ‏معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى إثارة البلبلة والقلق بين المواطنين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً