وفاة رضيع على متن سفينة إنقاذ المهاجرين الإسبانية “أوبن أرمز”

وفاة رضيع على متن سفينة إنقاذ المهاجرين الإسبانية “أوبن أرمز”







أعلنت منظمة “أوبن أرمز” الإسبانية الخيرية لإنقاذ المهاجرين إن رضيعاً يبلغ من العمر ستة أشهر توفى بعد ساعات من انتشاله من البحر المتوسط. وكان الرضيع بين 111 ناجياً استقبلتهم أوبن أرمز أمس الأربعاء، بعد أن أرسلت وحدات إنقاذ إلى زورق مطاطي كان هيكله قد انفجر قبالة الساحل الليبي.وجرى انتشال خمسة جثامين خلال العملية. وبوفاة الرضيع الذي…




alt


أعلنت منظمة “أوبن أرمز” الإسبانية الخيرية لإنقاذ المهاجرين إن رضيعاً يبلغ من العمر ستة أشهر توفى بعد ساعات من انتشاله من البحر المتوسط.

وكان الرضيع بين 111 ناجياً استقبلتهم أوبن أرمز أمس الأربعاء، بعد أن أرسلت وحدات إنقاذ إلى زورق مطاطي كان هيكله قد انفجر قبالة الساحل الليبي.

وجرى انتشال خمسة جثامين خلال العملية. وبوفاة الرضيع الذي يقال إن اسمه جوزيف وهو لأبوين جاءا من غينيا، ترتفع حصيلة الوفيات جراء تحطم السفينة إلى ستة أشخاص.

وقالت متحدثة باسم أوبن أرمز إن الرضيع المتوفى ووالدته ورجلاً (25 عاماً) يعاني من مشكلة خطيرة في القلب وامرأة حامل نقلوا بعد منتصف الليل إلى سفينة تابعة لخفر السواحل الإيطالي وتم جلبهم إلى الشاطئ.

وهناك على متن سفينة أوبن أرمز، وهي حاليا سفينة الإنقاذ الخيرية الوحيدة التي تعمل في وسط البحر المتوسط، حوالي 260 مهاجراً، بعد ثلاث عمليات منفصلة بين يومي الثلاثاء والأربعاء.

ومنذ أشهر، تغادر القوارب الصغيرة، التي تقل مهاجرين ،ليبيا وتونس وعادة ما تحاول الوصول إلى إيطاليا.

وبحسب وزارة الداخلية الإيطالية، سجلت البلاد وصول نحو 31 ألفاً في 2020 حتى الآن، مقارنة بنحو عشرة آلاف على مدار نفس الفترة من العام الماضي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً