واشنطن تنتقد قرار إسقاط أهلية نواب في هونغ كونغ وتهدد بالعقوبات

واشنطن تنتقد قرار إسقاط أهلية نواب في هونغ كونغ وتهدد بالعقوبات







انتقدت الولايات المتحدة إسقاط أهلية أربعة نواب في برلمان هونغ كونغ من جانب “اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب”، وهددت بفرض عقوبات. وقال مستشار الأمن القومي الأمريكي روبرت أوبراين، في بيان أمس، إن الإجراءات الأخيرة التي اتخذتها بكين لإسقاط أهلية النواب المؤيدين للديمقراطية في المجلس التشريعي لهونغ كونغ “لا تدع مجالاً للشك أن الحزب الشيوعي …




جانب من البرلمان في هونغ كونغ (أرشيف)


انتقدت الولايات المتحدة إسقاط أهلية أربعة نواب في برلمان هونغ كونغ من جانب “اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب”، وهددت بفرض عقوبات.

وقال مستشار الأمن القومي الأمريكي روبرت أوبراين، في بيان أمس، إن الإجراءات الأخيرة التي اتخذتها بكين لإسقاط أهلية النواب المؤيدين للديمقراطية في المجلس التشريعي لهونغ كونغ “لا تدع مجالاً للشك أن الحزب الشيوعي الصيني قد انتهك بشكل صارخ التزاماته الدولية بموجب “الإعلان الصيني البريطاني المشترك” وتعهداته لشعب هونغ كونغ”.

وأكد أنه ثبُت أن شعار “دولة واحدة ونظامان” ما هو إلا ورقة توت تغطي دكتاتورية الحزب الواحد التي يتوسع فيها الحزب الشيوعي في هونغ كونغ.

وحذر من أن “الولايات المتحدة ستواصل استخدام كافة السلطات بموجب /قانون هونغ كونغ لحقوق الإنسان والديمقراطية/ و/قانون الحكم الذاتي لهونغ كونغ/ والأمر التنفيذي بشأن تطبيع هونغ كونغ لتحديد المسؤولين عن إفساد حرية هونغ كونغ ومعاقبتهم”.

وتضْمن اتفاقية “دولة واحدة ونظامان” لهونغ كونغ “درجة عالية من الحكم الذاتي” وحريات إضافية حتى عام 2047، في إطار شروط إعادة بريطانيا للمستعمرة إلى الصين عام 1997 .

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً