تظاهرات ضخمة في أرمينيا بعد التنازل عن أراضٍ لأذربيجان

تظاهرات ضخمة في أرمينيا بعد التنازل عن أراضٍ لأذربيجان







تجمع آلاف المتظاهرين في وسط العاصمة يريفان اليوم الأربعاء، فيما طالب الكثيرون باستقالة رئيس الوزراء نيكول باشينيان بعد اتفاق سلام وتنازل عن أراضٍ لأذربيجان المجاورة. وأنهى الاتفاق الذي تخسر بموجبه أرمينيا رسمياً السيطرة على أجزاء عدة من إقليم ناغورنو قره باخ المتنازع عليه، قتالاً استمر ستة أسابيع بين الجمهوريتين السوفيتين سابقاً، وتردد أن أكثر من…




أرمن يتظاهرون ضد اتفاق السلام مع أذربيجان (أ ف ب)


تجمع آلاف المتظاهرين في وسط العاصمة يريفان اليوم الأربعاء، فيما طالب الكثيرون باستقالة رئيس الوزراء نيكول باشينيان بعد اتفاق سلام وتنازل عن أراضٍ لأذربيجان المجاورة.

وأنهى الاتفاق الذي تخسر بموجبه أرمينيا رسمياً السيطرة على أجزاء عدة من إقليم ناغورنو قره باخ المتنازع عليه، قتالاً استمر ستة أسابيع بين الجمهوريتين السوفيتين سابقاً، وتردد أن أكثر من ألف شخص قتلوا خلالها.

وردد المتظاهرون “نيكول خائن” في ميدان الحرية وسط اشتباكات مع الشرطة.

وذكرت وسائل الإعلام الرسمية في أرمينيا أن أكثر من 120 شخصاً احتجزوا.

ووافق باشينيان على اتفاق السلام مع أذربيجان، وروسيا أوائل الأسبوع الجاري بعدما فقدت أرمينيا السيطرة على بلدة شوشي شوشا بالأذرية، المهمة إستراتيجياً، فيما أقرت أذربيجان بإسقاط مروحية روسيا، وقتل اثنين من طاقمها.

وحسب الاتفاق، فقدت أرمينيا السيطرة على إقليم مهم في المنطقة المتنازع عليها بما فيها مقاطعات أجدام وكالبجار ولاشين، وسترسل روسيا قوة حفظ سلام من نحو 2000 فرد.

وسيطرت قوات أرمنية مسيحية بشكل كبير على ناغورنو قره باخ أكثر من ربع قرن.

وتعتبر الأمم المتحدة ناغورنو قره باخ جزءاً من أذربيجان ذت الأغلبية المسلمة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً