17.7 مليار درهم سيولة جديدة ضختها البنوك الوطنية في استثماراتها المحلية خلال 8 أشهر

17.7 مليار درهم سيولة جديدة ضختها البنوك الوطنية في استثماراتها المحلية خلال 8 أشهر







رفعت البنوك الوطنية من وتيرة استثماراتها المحلية خلال العام 2020، وبلغت قيمة السيولة الجديدة التي ضختها في العديد من الأدوات الاستثمارية 17.7 مليار درهم في الأشهر الثمانية الأولى من العام، وذلك بحسب الإحصائيات التي يصدرها مصرف الإمارات المركزي. ومع زيادة توجه البنوك الوطنية نحو الاستثمار المحلي، أسهم ذلك في ارتفاع إجمالي الرصيد التراكمي للاستثمارات المحلية إلى 174.35 مليار درهم …




alt


رفعت البنوك الوطنية من وتيرة استثماراتها المحلية خلال العام 2020، وبلغت قيمة السيولة الجديدة التي ضختها في العديد من الأدوات الاستثمارية 17.7 مليار درهم في الأشهر الثمانية الأولى من العام، وذلك بحسب الإحصائيات التي يصدرها مصرف الإمارات المركزي.

ومع زيادة توجه البنوك الوطنية نحو الاستثمار المحلي، أسهم ذلك في ارتفاع إجمالي الرصيد التراكمي للاستثمارات المحلية إلى 174.35 مليار درهم تقريباً، بنمو نسبته 11.3% مقارنة مع اجمالي رصيدها في نهاية العام 2019.
وتشمل الأدوات الاستثمارية التي تتكون منها محفظة البنوك كلاً من السندات والصكوك، بالإضافة الى الأسهم وبعض أوجه الاستثمار الأخرى.
وعادة ما تشكل العائدات من الاستثمارات نحو 25% من إجمالي عائدات البنوك الوطنية، فيما تأتي بقية العوائد من الفوائد والرسوم التي تتقاضاها نظير الخدمات المقدمة للعملاء سواء كانوا من المؤسسات أو الأفراد.
ويتضح من خلال إحصائيات المصرف المركزي أن مؤشر استثمارات البنوك في السوق المحلية حافظ على مسيرة صعوده منذ بداية العام الجاري، حيث بلغ إجمالي الرصيد 154.722 مليار درهم في نهاية شهر مارس (آذار) قبل أن يرتفع إلى نحو 170.43 مليار درهم في شهر يونيو (حزيران).
وخلال شهر يوليو (تموز) من العام الجاري، تواصل ارتفاع إجمالي رصيد الاستثمارات المحلية بالغاً مستوى 173 مليار درهم تقريباً، ثم الإغلاق عند المستوى المسجل في أغسطس (آب) من العام ذاته.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً