بوينغ تواجه المزيد من الغرامات من إدارة الطيران الاتحادية الأمريكية

بوينغ تواجه المزيد من الغرامات من إدارة الطيران الاتحادية الأمريكية







نقلت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية عن مصدر مطلع لم تحدد هويته القول إن “شركة صناعة الطائرات الأمريكية بوينغ تواجه احتمال المزيد من الغرامات من إدارة الطيران الاتحادية الأمريكية بسبب القصور في عوامل الأمن والسلامة لديها”. في الوقت نفسه، قالت الصحيفة إن “الإدارة تعتزم السماح بإعادة تشغيل الطائرات من طراز بوينغ 737 ماكس خلال الأسبوع المقبل بعد…




شعار شركة بوينغ للطائرات (أرشيف)


نقلت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية عن مصدر مطلع لم تحدد هويته القول إن “شركة صناعة الطائرات الأمريكية بوينغ تواجه احتمال المزيد من الغرامات من إدارة الطيران الاتحادية الأمريكية بسبب القصور في عوامل الأمن والسلامة لديها”.

في الوقت نفسه، قالت الصحيفة إن “الإدارة تعتزم السماح بإعادة تشغيل الطائرات من طراز بوينغ 737 ماكس خلال الأسبوع المقبل بعد علاج أوجه القصور فيها”.

وأضافت الصحيفة أن إدارة الطيران الاتحادية أبلغت بوينغ بوجود ثغرات في نظام مراقبة الجودة في خطوط إنتاجها ومشكلات أخرى يمكن أن تمثل انتهاكاً للتسوية التي وقعها الجانبان في 2015 لعلاج أوجه القصور في مراقبة عوامل الأمان والسلامة.

ومن الطرز التي يمكن أن تكون قد تضررت من هذا القصور طائرة الرحلات طويلة المدى بوينغ 787 دريملاينر.

كما أشار التقرير إلى أن بوينغ حجبت معلومات حساسة عن المحققين في حوادث تحطم طائرتين من طراز بوينغ 737 ماكس.

في الوقت نفسه، ذكرت تقارير إعلامية أمريكية أن إدارة الطيران الاتحادي سترفع الحظر المفروض على طيران طائرات بوينغ 737 ماكس يوم 18 نوفمبر(تشرين ثاني) الحالي.

كانت هيئات الطيران والسلامة الجوية في العالم قررت في مارس(آذار) 2019 وقف تشغيل الطائرات من طراز 737 ماكس في أعقاب حادثي تحطم طائرتين من هذا الطراز الأولى بإندويسيا في أكتوبر(تشرين أول) 2018 والثانية بإثيوبيا في مارس(آذار) 2019 مما أسفر عن مقتل 346 شخصاً.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً