جاسم الطنيجي: «الفار» قلل متعة المباريات

جاسم الطنيجي: «الفار» قلل متعة المباريات







أكد حكم كرة القدم السابق العقيد جاسم الطنيجي أن تقنية الفيديو (VAR) قتلت حلاوة اللعب وأهدرت الوقت، وأن تطبيقها في ملاعبنا يختلف تماماً عن التطبيق في معظم دول العالم التي تستعين بها. حيث يتم الاستعانة في حالة أو حالتين على الأكثر ولمواقف لعب دقيقة للغاية، فيما شهدت الجولة الأخيرة لدوري الخليج العربي الاستعانة بالتقنية في أكثر …

أكد حكم كرة القدم السابق العقيد جاسم الطنيجي أن تقنية الفيديو (VAR) قتلت حلاوة اللعب وأهدرت الوقت، وأن تطبيقها في ملاعبنا يختلف تماماً عن التطبيق في معظم دول العالم التي تستعين بها.

حيث يتم الاستعانة في حالة أو حالتين على الأكثر ولمواقف لعب دقيقة للغاية، فيما شهدت الجولة الأخيرة لدوري الخليج العربي الاستعانة بالتقنية في أكثر من 20 حالة، وهذا عدد كبير جداً، مما قلل من الاستمتاع بالمباريات، خاصة مع تعدد تغيرات اللاعبين، فأصبح الزمن الفعلي للمباريات قليلاً للغاية.

اهتزاز الشخصية

وقال جاسم الطنيجي: «لن أنسى مقولة لأحد قادة التحكيم في العالم، حينما قال عن نفسه: «أنا أفضل حكم، ولن يأتي أفضل مني مستقبلاً»، ولا شك أن تطبيق تقنية (VAR) عزز من مقولة هذا القيادي، وأصبح لا يوجد حكم متميز بشكل كبير، حيث اهتزت شخصية الحكم داخل الملعب عند إدارته للمباريات، بكثرة تردده في اتخاذ القرار وتحمل مسؤولياته.

والاعتماد بشكل كبير على تلك التقنية، مما قلل من ثقة الجماهير في الحكام، وهذا أمر غير مرغوب فيه، ولا بد من قيام الحكام بتحمل مسؤولياتهم وزيادة التركيز عند إدارة المباريات، خاصة في الأخطاء التي تحدث داخل منطقة الجزاء».

وقال العقيد جاسم الطنيجي: «حلاوة كرة القدم في أخطائها ونحن كجمهور نتقبل أخطاء المدرب وكذلك اللاعب، فما يضير من تقبل قرارات الحكام أيضاً، وهي بالطبع قرارات تقديرية غير مقصودة على الإطلاق، ولكن لا بد أن تكون الأخطاء بنسب قليلة وفق ما يتم في البطولات العالمية، وكم من مرة نشاهد اختلافاً في وجهات النظر بين المحللين على ألعاب وقرارات للحكام».

أداء طيب

وأشاد جاسم الطنيجي بأداء الحكام خلال الجولات الخمس الماضية لدوري الخليج العربي، حيث ظهر عدد من الحكام بمستوى طيب في معظم المباريات، معتبراً أنه لا بد من العمل على تقليل اعتمادهم على تقنية (VAR) سواء لصالح الحكام أنفسهم أو صالح اللعبة بشكل عام، مضيفاً: ثقتنا كبيرة في قيادات لجنة الحكام الحالية بقيادة الدولي السابق علي حمد البدواوي على عودة البريق لتحكيم الإمارات، والعمل كذلك على تجهيز صف ثانٍ يكون قادراً على تحمل المسؤولية خلال السنوات المقبلة التي ستشهد اعتزال عدد من الحكام الدوليين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً