“17 محطة استشعار الطقس ونظام iTraffi”.. معلومات عن مركز دبي للأنظمة المرورية الجديد

“17 محطة استشعار الطقس ونظام iTraffi”.. معلومات عن مركز دبي للأنظمة المرورية الجديد







افتتح، اليوم، صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، مركز دبي للأنظمة المرورية الذكية، في منطقة البرشاء. وبلغت تكلفة المركز الجديد، التابع إلى هيئة الطرق والمواصلات، نحو 590 مليون درهم، حيث يعد أحد أكبر وأحدث مراكز التحكم المروري في العالم. ويعتمد مركز دبي للأنظمة المرورية على توظيف التقنيات الذكية، وإدارة الحركة المرورية،…

افتتح، اليوم، صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، مركز دبي للأنظمة المرورية الذكية، في منطقة البرشاء.

وبلغت تكلفة المركز الجديد، التابع إلى هيئة الطرق والمواصلات، نحو 590 مليون درهم، حيث يعد أحد أكبر وأحدث مراكز التحكم المروري في العالم.

ويعتمد مركز دبي للأنظمة المرورية على توظيف التقنيات الذكية، وإدارة الحركة المرورية، وتوفير إمكانيات لإمارة لاستضافة معرض إكسبو 2020.

ويهدف المشروع بشكل أساسي إلى زيادة نسبة تغطية شبكة الطرق الرئيسة في الإمارة بالأنظمة المرورية الذكية من 11% حاليا إلى 60%، وتحسين زمن رصد الحوادث والازدحامات في الطرق وسرعة الاستجابة لها.

ويستعرض “برق الإمارات” معلومات مهمة عن أحدث مركز مروري ذكي في العالم:

  • يعد المركز منصة تكنولوجية متكاملة، يجري فيها توظيف تقنيات الذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة وإنترنت الأشياء وأحدث أنظمة الاتصالات.
  • يتضمن عدداً من أجهزة الرصد المروري وجمع المعلومات ومراقبة وإدارة شبكة الطرق الحالية والمستقبلية في جميع مناطق دبي.
  • تتسم الأنظمة التقنية بالمركز في ربط نظام التحكم المروري مع الأجهزة الميدانية iTraffic لجمع البيانات الضخمة وتحليلها، والمساعدة على دعم اتخاذ القرارات الآنية لإدارة الحوادث والفعاليات الضخمة.
  • زود المركز بنظام التحكم المروري iTraffic والمدعم بتقنيات الذكاء الاصطناعي وأدوات تحليل البيانات الضخمة ودعم اتخاذ القرار.
  • جرى تأهيل أكثر من 60 من الكوادر الوطنية المتخصصة بإدارة عمليات التشغيل عبر دورات تدريبية متخصصة في جميع أنظمة المشروع وعمليات التشغيل والتقنيات الخاصة بها.
  • تضمن 5 حزم رئيسة شملت تحديث وتركيب 112 لوحة رقمية متغيرة بأحدث التقنيات العالمية، توفر معلومات مرورية فورية للسائقين عن حالة شبكة الطرق مثل مواقع الازدحامات والحوادث المرورية، وعرض الرسائل والإرشادات المتعلقة بالسلامة، لزيادة كفاءة إدارة الحركة المرورية، ووزعت اللوحات على مواقع مختارة من شبكة الطرق في دبي وحول مناطق الفعاليات الكبرى مثل موقع إكسبو 2020.
  • كما شمل المركز تركيب أنظمة الرصد المروري وجمع المعلومات، وتشمل 116 كاميرا مراقبة مرورية ليرتفع إجمالي عدد الكاميرات إلى 245 كاميرا، و100 جهاز رصد الحوادث وتعداد المركبات، ليرتفع إجمالي عدد الأجهزة إلى 235 جهاز.
  • كما تم تركيب 115 جهاز حساب زمن الرحلات ومعدل السرعات، و17 محطة استشعار حالة الطقس.
  • جرى تنفيذ خطوط الطاقة الكهربائية وشبكة الألياف البصرية للاتصالات بين الأجهزة الموقعية والأنظمة المركزية بطول 660 كيلو متراً، حيث ارتفع طول شبكة الألياف البصرية إلى 820 كيلومتراً.
  • كما شمل المشروع تنفيذ أعمال تطوير برمجيات النظام المركزي المروري المتقدم، حيث يحلل النظام المركزي مع الأجهزة الميدانية والبيانات الواردة منها وتفعيل الخطط المناسبة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً