رئيس بيرو بعد قرار عزله: سأغادر منصبي وأنا مرفوع الرأس

رئيس بيرو بعد قرار عزله: سأغادر منصبي وأنا مرفوع الرأس







قال رئيس بيرو، مارتين فيزكارا، إنه سيغادر منصبه وهو “مرفوع الرأس”، وذلك بعد وقت قصير من تصويت البرلمان لصالح عزله يوم الاثنين.

قال رئيس بيرو، مارتين فيزكارا، إنه سيغادر منصبه وهو “مرفوع الرأس”، وذلك بعد وقت قصير من تصويت البرلمان لصالح عزله يوم الاثنين.

وصوت 105 نواب في الكونجرس لصالح عزله، مقابل 19 صوتا ضد ذلك وامتناع أربعة أعضاء عن التصويت، وذلك بعد شهرين من نجاته من محاولة سابقة لإقصائه عن منصبه. وكان مطلوبا سبعة وثمانين صوتا لعزل الرئيس من منصبه.

وقال فيزكارا في تغريدة له على موقع تويتر مساء الإثنين: “خلال الفترة الماضية من الحكم، والتي استمرت لعامين وثمانية أشهر، كنتم (شعب بيرو) أعظم دعم وقوة بالنسبة لي”.

وأضاف: “معا نبني هذا الطريق، رغم المحن. سوف أغادر بضمير مرتاح، مرفوع الرأس وقد وأتممت واجبي”.

ومن المتوقع أن يتولى رئيس البرلمان، مانويل ميرينو، منصب الرئيس المؤقت لعدة أشهر.

ويٌتهم فيزكارا بالحصول على رشى بقيمة 636 ألف دولار من شركة إنشاءات أثناء عمله حاكما لمنطقة موكويجوا من عام 2011 حتى 2014.

ونفى فيزكارا بشدة تلك المزاعم وكرر نفيه لها مجددا قبل التصويت، متهما المعارضة بمحاولة زعزعة استقرار البلاد.

وتولى فيزكارا، الذي لا ينتمي إلى أي حزب سياسي، الرئاسة في 2018 بعد استقالة سلفه بيدرو بابلو كوتشينسكي بسبب مزاعم بالفساد.

ومن المقرر إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في بيرو في أبريل من العام المقبل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً