كيف تميز بين الشامات الحميدة والخبيثة

كيف تميز بين الشامات الحميدة والخبيثة







عادة ما يكون ظهور شامة جديدة أو تغير شامة قديمة من العلامات الأكثر شيوعاً على سرطان الجلد، ولكن كيف يمكن التمييز بين الشامات العادية والسرطانية. أوضحت جمعية الميلانوما الخيرية في المملكة المتحدة أن سرطان الجلد يبدأ في الخلايا الصباغية، وهي المسؤولة عن تكوين صبغة الميلانين التي تحدد لون بشرتك الطبيعي، ويمكن أن يصيب سرطان الجلد الجميع بغض النظر عن …




alt


عادة ما يكون ظهور شامة جديدة أو تغير شامة قديمة من العلامات الأكثر شيوعاً على سرطان الجلد، ولكن كيف يمكن التمييز بين الشامات العادية والسرطانية.

أوضحت جمعية الميلانوما الخيرية في المملكة المتحدة أن سرطان الجلد يبدأ في الخلايا الصباغية، وهي المسؤولة عن تكوين صبغة الميلانين التي تحدد لون بشرتك الطبيعي، ويمكن أن يصيب سرطان الجلد الجميع بغض النظر عن العمر أو العرق أو الجنس.

ويساهم التعرض للأشعة فوق البنفسجة بالإصابة بسرطان الجلد، ويمكن أن يكون التعرض من خلال ضوء الشمس الطبيعي، أو الأضواء الاصطناعية المستخدمة في كراسي الاستلقاء للتشمس والمصابيح الشمسية.

وعند النظر إلى الشامات في جسمك، يمكن أن تساعدك قائمة التحقق ABCDE في تحديد ما إذا كانت هناك أي علامات تحتاج إلى فحص من قبل أخصائي الرعاية الصحية.

A عدم التماثل
عادةً ما يكون للأورام الميلانينية شكل غير منتظم، مما يعني أنها غير متناظرة (سيبدو جانبي الشامة مختلفين)، ومن ناحية أخرى، تحتوي الشامة الطبيعية الحميدة على نصفين متماثلين.

B الحدود
من المرجح أن يكون للأورام الميلانينية حدود غير واضحة أو غير منتظمة مع حواف خشنة، في حين تميل الشامات العادية إلى أن يكون لها حدود واضحة المعالم وذات حواف ناعمة.

C اللون
تميل الأورام الميلانينية إلى أن تكون بأكثر من لون واحد، وقد يكون لها ظلال مختلفة من اللون البني ممزوجاً بلون أسود أو أحمر أو وردي أو أبيض أو أزرق، وهذا يختلف عن الشامات العادية التي تميل إلى أن تكون بتدرج واحد من اللون البني.

D القطر
عادة ما يكون قطر الأورام الميلانينية أكثر من 6 مم، في حين أن الشامة العادية لا تكون عادة أكبر من الطرف الحاد لقلم الرصاص.

E التطور
تتطلب أي تغييرات في حجم الشامة أو شكلها أو لونها زيارة عيادة الطبيب للتأكد من كونها حميدة أو خبيثة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً