لماذا ارتفعت حالات كورونا في المدينة المنورة ؟

لماذا ارتفعت حالات كورونا في المدينة المنورة ؟







شهدت المدينة المنورة ارتفاعا في حالات كورونا خلال الأسبوعين الماضيين، بسبب المناسبات الاجتماعية وتجمعات المطاعم والمراكز التجارية، التي تعد مكانا خصبا لانتقال الفيروس لعدم التزام وإهمال البعض ارتداء الكمامة.

شهدت المدينة المنورة ارتفاعا في حالات كورونا خلال الأسبوعين الماضيين، بسبب المناسبات الاجتماعية وتجمعات المطاعم والمراكز التجارية، التي تعد مكانا خصبا لانتقال الفيروس لعدم التزام وإهمال البعض ارتداء الكمامة.

وذكرت صحيفة عكتظ أن الفترة الأخيرة شهدت افتتاح عدد من المطاعم، وتجمع عدد كبير من الرواد، فيما شددت الأجهزة الأمنية على تطبيق المخالفات على عدم ارتداء الكمامات في الأسواق والمراكز التجارية.

وبدأ مركز الأزمات والطوارئ بإمارة المدينة يستقبل كافة البلاغات والشكاوى المتعلقة بمخالفة الإجراءات والتدابير.

وطالبت وزارة الصحة السعودية الراغبين في أداء الصلاة بالمسجد النبوي الشريف وزيارة الروضة الشريفة تأجيل أدائهم تلك السنن في حال شعورهم بأعراض الارتفاع في درجة الحرارة أو أي من الأعراض المشابهة التي تحتمل إصابتهم بفيروس كورونا المستجد.

ونصح المتحدث الإعلامي بصحة المنطقة مؤيد أبوعنق، أصحاب الحالات التي تعاني من أمراض السكري غير المنضبط، وارتفاع ضغط الدم، وتليف الكبد، وقصور عضلة القلب، وأمراض الشرايين التاجية والصدر المزمنة، ونقص المناعة، والسمنة المفرطة، والحوامل، بتأجيل أداء الصلاة وزيارة الروضة الشريفة حماية لهم وللآخرين.

ونوّه أبوعنق بأهمية اتباع الإجراءات الاحترازية والوقائية كالتباعد بين المصلين، ولبس الكمامة، وإحضار سجادة لكل مصلٍّ، والتعقيم المستمر للأيدي، مشيراً إلى وجود الكثير من نقاط الفرز في البوابات التي تم تحديدها لاستقبال الزوار والمصلين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً