إقليم إيطالي سيمدد الإغلاق الشامل

إقليم إيطالي سيمدد الإغلاق الشامل







يعتزم إقليم جنوب تيرول الإيطالي، تمديد إجراءات الإغلاق، الأحد، في جميع أراضيه، لمحاولة احتواء أزمة فيروس كورونا. وهذه المنطقة مقاطعة ذاتية الحكم يتحدث سكانها الألمانية وتقع بالقرب من النمسا وتعرف أيضاً باسم بولسانو.ويستلزم الإغلاق، الذي يتم تطبيقه حالياً في 33 من بلديات إقليم جنوب تيرول الـ 116، إغلاق جميع المدارس ومنع السكان المحليين من مغادرة…




إقليم جنوب تيرول (أرشيف)


يعتزم إقليم جنوب تيرول الإيطالي، تمديد إجراءات الإغلاق، الأحد، في جميع أراضيه، لمحاولة احتواء أزمة فيروس كورونا.

وهذه المنطقة مقاطعة ذاتية الحكم يتحدث سكانها الألمانية وتقع بالقرب من النمسا وتعرف أيضاً باسم بولسانو.
ويستلزم الإغلاق، الذي يتم تطبيقه حالياً في 33 من بلديات إقليم جنوب تيرول الـ 116، إغلاق جميع المدارس ومنع السكان المحليين من مغادرة البلدات التي يقيمون فيها.
وقال أرنو كومباتشر، رئيس الإقليم، لوكالة الأنباء الإيطالية (أنسا) إن تفشي الوباء يعني أن إقليم جنوب تيرول بأكمله بحاجة إلى أن يصبح ما يسمى بالمنطقة الحمراء.
وأضاف: “في هذه المرحلة، لا فائدة من تطبيق نظامي قيود مختلفين”.
وفي بقية إيطاليا، هناك أربع مناطق أخرى قيد الإغلاق هي لومباردي وبيدمونت وفالي داوستا وكالابريا، مع توقعات بانضمام مزيد من المناطق إلى القائمة قريباً.
وتردد أن المستشفيات تعاني في عدة مناطق من البلاد.
في نابولي، تم تشكيل طابور من السيارات وسيارات الإسعاف خارج غرف الطوارئ التي لم تستوعب مرضى كورونا.
وسجلت إيطاليا، الأحد 32 ألفاً و616 إصابة جديدة مقابل نحو 40 ألفاً السبت، بينما تم تسجيل 331 وفاة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً