تجدد المواجهات بين أجنحة الميليشيا في صنعاء

تجدد المواجهات بين أجنحة الميليشيا في صنعاء







تجددت الاشتباكات المسلحة بين أجنحة ميليشيا الحوثي في صنعاء على خلفية النزاع على ملكية مساحة من الأرض، فيما نجحت مبادرة مدنية في إعادة فتح الطريق بين محافظتي الضالع وإب أمام ناقلات البضائع بعد أكثر من عام على إغلاقه بفعل تصعيد ميليشيا الحوثي. ووفق مصادر محلية في صنعاء تحدثت إليها «البيان»، فقد تجددت المواجهات بين مجموعتين…

تجددت الاشتباكات المسلحة بين أجنحة ميليشيا الحوثي في صنعاء على خلفية النزاع على ملكية مساحة من الأرض، فيما نجحت مبادرة مدنية في إعادة فتح الطريق بين محافظتي الضالع وإب أمام ناقلات البضائع بعد أكثر من عام على إغلاقه بفعل تصعيد ميليشيا الحوثي. ووفق مصادر محلية في صنعاء تحدثت إليها «البيان»، فقد تجددت المواجهات بين مجموعتين تتبعان قياديين حوثيين على ملكية مساحة من الأرض بعد أسبوع على توقف مواجهة مماثلة وشكوى محافظ محافظة ريمة المعين من الحوثيين من انتصار قيادة الميليشيا لغرمائه من أتباع القيادي المؤيد المنحدر من محافظة صعدة.

وعلى صعيد منفصل، تمكنت مبادرة مدنية من إعادة فتح طريق الضالع -إب أمام الحركة التجارية من عدن إلى صنعاء بعد أكثر من عام على إغلاقها بسبب تصعيد ميليشيا الحوثي هناك. ويعد الطريق الرئيسي لحركة البضائع والتنقل بين الشمال والجنوب

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً