زعيم المعارضة التنزانية يبحث مع السفير الألماني اللجوء إلى مقر إقامته

زعيم المعارضة التنزانية يبحث مع السفير الألماني اللجوء إلى مقر إقامته







بحث زعيم المعارضة الرئيسية في تنزانيا، توندو ليسو، مع السفير الألماني في بلاده إمكانية لجوئه إلى مقر إقامة السفير في العاصمة التنزانية، دار السلام، بدعوى خشيته على حياته بعد انتخابات مثيرة للجدل. وكانت الشرطة التنزانية قد اعتقلت ليسو وقادة آخرين في المعارضة لفترة وجيزة في الأسبوع الماضي، بعد دعوتهم إلى تنظيم احتجاجات في كل أنحاء البلاد ضد الانتخابات التي جرت…




بوابة برلين (أرشيف)


بحث زعيم المعارضة الرئيسية في تنزانيا، توندو ليسو، مع السفير الألماني في بلاده إمكانية لجوئه إلى مقر إقامة السفير في العاصمة التنزانية، دار السلام، بدعوى خشيته على حياته بعد انتخابات مثيرة للجدل.

وكانت الشرطة التنزانية قد اعتقلت ليسو وقادة آخرين في المعارضة لفترة وجيزة في الأسبوع الماضي، بعد دعوتهم إلى تنظيم احتجاجات في كل أنحاء البلاد ضد الانتخابات التي جرت في الثامن والعشرين من الشهر الماضي في الدولة الواقعة شرقي أفريقيا، حيث قال قادة المعارضة إن الانتخابات تم التلاعب فيها لصالح الحزب الحاكم. وفي المقابل ردت الهيئة الوطنية للانتخابات قائلة إن الانتخابات كانت حرة وذات مصداقية.

وصرح ليسو لوكالة أنباء بلومبرغ عبر الهاتف بقوله:” أنا مقيم في مقر إقامة السفير الألماني منذ يوم الاثنين بسبب تهديدات لحياتي”.

وأضاف أن أشخاصاً مجهولين هددوا بالتعامل معه ” لمرة واحدة وللأبد” وقال:” لقد قرأت هذا على النحو التالي: إنهم يريدون قتلي”.

وتابع ليسو أن رئيس شرطة دار السلام، لازارو مامبوساسا، لم يرد على اتصالاته الهاتفية.

وذكرت الشرطة مؤخراً أن الوضع الأمني هادئ وأنه لم تقع حوادث عنف ذات صلة بالانتخابات.

يشار إلى أن الرئيس التنزاني جون ماجوفولي فاز بأكبر عدد من الأصوات في الاقتراع المثير للجدل، على ليسو52/ عاماً، وقد حث ليسو أنصاره على المشاركة في مظاهرات سلمية ضد الانتخابات، غير أن السلطات التنزانية حظرت الاحتجاجات وألقت القبض على قادة المعارضة.

ويمكن للاحتجاجات الحاشدة أن تعرقل الاقتصاد التنزاني الذي يعد واحداً من أسرع الاقتصادات نمواً في العالم ورابع أكبر منتج للذهب في افريقيا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً