وصول أكثر من 150 ألف صوت بعد الانتخابات الأمريكية بالبريد

وصول أكثر من 150 ألف صوت بعد الانتخابات الأمريكية بالبريد







تعاملت خدمة البريد الأمريكية مع أكثر من 150 ألف صوت، يوم الأربعاء الماضي، أي بعد يوم من انتهاء الانتخابات الرئاسية، لن يحتسب بعضها في النتيجة النهائية، وفقا لبيانات قدمتها الهيئة نفسها أمام القضاء. ولا يعني التعامل مع بعض بطاقات الاقتراع بعد إغلاق الاقتراع بالفعل أنها لن تحتسب، إذ تظل صالحة في العديد من الولايات، إذا أرسلت في نفس يوم…




بطاقة انتخابية أمريكية (أرشيف)


تعاملت خدمة البريد الأمريكية مع أكثر من 150 ألف صوت، يوم الأربعاء الماضي، أي بعد يوم من انتهاء الانتخابات الرئاسية، لن يحتسب بعضها في النتيجة النهائية، وفقا لبيانات قدمتها الهيئة نفسها أمام القضاء.

ولا يعني التعامل مع بعض بطاقات الاقتراع بعد إغلاق الاقتراع بالفعل أنها لن تحتسب، إذ تظل صالحة في العديد من الولايات، إذا أرسلت في نفس يوم الانتخابات أو في الأيام السابقة.

وفمن المتوقع أن يستمر هذا الرقم في النمو خلال الساعات والأيام المقبلة، إذ تتعامل خدمة البريد مع المزيد من الأصوات المرسلة بهامش ضئيل قبل التصويت، أو في اليوم نفسه.

ومن بين 150 ألف وصلت يوم الأربعاء، تتوافق حوالي 12 ألف مع ولايات لم تتوقع فيها وسائل الإعلام الأمريكية الرئيسية فائزا بعد، لذلك قد تكون هذه الولايات حاسمة في نتيجة الانتخابات.

من ناحية أخرى، فإن ولايتين أخريين، لا تزال النتائج فيهما متقاربة للغاية وهما جورجيا وأريزونا، لن تحتسبا 864 و853 بطاقة وصلت يوم الأربعاء.

وتورطت إدارة خدمة البريد في جدل مثير في الانتخابات بسبب العدد الكبير للأصوات التي أرسلت عبر البريد بسبب تفشي كورونا المستجد، وشخصية مديرها المثيرة للجدل لويس ديجوي، المقرب من ترامب.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً