275 يوماً صيام لحتا عن الفوز

275 يوماً صيام لحتا عن الفوز







لم يذق حتا طعم الفوز منذ 275 يوماً في دوري الخليج العربي، بعد خسارته بثلاثة أهداف نظيفة مساء أول من أمس، من مضيفه شباب الأهلي في الجولة الرابعة من دورينا، إذ كان الفوز الأخير يوم 2 فبراير الماضي، على مضيفه اتحاد كلباء بهدف سجله جوس سانتوس، في مباراة الفريقين ضمن الجولة 16 من المسابقة التي تم إلغاؤها بسبب ظروف فيروس …

لم يذق حتا طعم الفوز منذ 275 يوماً في دوري الخليج العربي، بعد خسارته بثلاثة أهداف نظيفة مساء أول من أمس، من مضيفه شباب الأهلي في الجولة الرابعة من دورينا، إذ كان الفوز الأخير يوم 2 فبراير الماضي، على مضيفه اتحاد كلباء بهدف سجله جوس سانتوس، في مباراة الفريقين ضمن الجولة 16 من المسابقة التي تم إلغاؤها بسبب ظروف فيروس كورونا.

كما أصبح حتا، وبعد مرور 4 جولات من عمر الدوري، بوابة العبور إلى الصراع على صدارة قائمة هدافي دورينا، بعدما دخل كل من تيم ماتافز وهويغلو نيريس، في المنافسة على الجائزة التي تمنح لأفضل هداف في نهاية الموسم من خلال أهدافهما في مرمى «الإعصار».

وجاء الدور أول من أمس، على ايغور خيسوس مهاجم شباب الأهلي، والذي يحتل حالياً المركز الثالث في قائمة هدافي دورينا برصيد 4 أهداف، بعد الثلاثية في مرمى حتا.

في حين، سجل تيم ماتافز، هدفين لفريقه الوحدة في مرمى حتا بالجولة الأولى، ليساهم بفوز فريقه بسداسية ثقيلة على «الإعصار»، ليتشارك المركز الثالث مع خيسوس بنفس عدد الأهداف. وكرر هويغلو نيريس مدافع الوصل، الأمر نفسه بتسجيل هدفين في مرمى حتا، ليقود فريقه للفوز 4 ـــــ 2 في الجولة الثانية، ويحتل بهما المركز الخامس في قائمة الهدافين. وحتا هو الأضعف دفاعاً حتى الآن بعد تلقي شباكه 13 هدفاً في 4 مباريات بمتوسط 3.25 أهداف في المباراة، وفي المركز قبل الأخير في قائمة الأقوى هجوماً بعدما سجل هدفين فقط، وبفارق هدف واحد عن خورفكان.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً