نقل المتحدث باسم حركة التمرد السابقة في كوسوفو إلى لاهاي

نقل المتحدث باسم حركة التمرد السابقة في كوسوفو إلى لاهاي







أعلنت محكمة خاصة أن يعقوب كراسنيكي المتحدث السابق باسم حركة التمرد الألبانية السابقة في كوسوفو “جيش تحرير كوسوفو” والسياسي الحالي في كوسوفو اعتقل في بريشتينا، الأربعاء ونقل إلى لاهاي. وقالت المحكمة في بيان إن كراسنيكي “اعتقل الأربعاء ونقل إلى مركز احتجاز الدوائر المتخصصة في كوسوفو في لاهاي”.وأوضح البيان أن “مكتب المدعي العام المتخصص أمر بالتوقيف بناء على محضر …




قوة أمنية خاصة من شرطة كوسوفو (أ.ف.ب)


أعلنت محكمة خاصة أن يعقوب كراسنيكي المتحدث السابق باسم حركة التمرد الألبانية السابقة في كوسوفو “جيش تحرير كوسوفو” والسياسي الحالي في كوسوفو اعتقل في بريشتينا، الأربعاء ونقل إلى لاهاي.

وقالت المحكمة في بيان إن كراسنيكي “اعتقل الأربعاء ونقل إلى مركز احتجاز الدوائر المتخصصة في كوسوفو في لاهاي”.

وأوضح البيان أن “مكتب المدعي العام المتخصص أمر بالتوقيف بناء على محضر اتهام مؤكد بجرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية”.

ولم تقدم “الدوائر المتخصصة بكوسوفو” مزيداً من التفاصيل ولم تحدد موعد مثول كراسنيكي أمام المحكمة.

و”الدوائر المتخصصة في كوسوفو” هيئة تطبق القانون الكوسوفي، تتألف من قضاة دوليين ومكلفة بالتحقيق في جرائم ارتكبها “جيش تحرير كوسوفو” أثناء النزاع 1998-1999 وبعدها، خاصةً ضد الصرب وغجر الروما، والمعارضين الكوسوفيين للتمرد.

وتوجد المحكمة الخاصة في هولندا لحماية الشهود الذين يتعرضون للضغط والتهديد.

ويرأس كراسنيكي المجلس الوطني لأحد أحزاب الائتلاف الحاكم في بريشتينا “المبادرة الاشتراكية الديموقراطية”.

كما شغل منصب رئيس برلمان كوسوفو مرتين وكان رئيساً انتقالياً لكوسوفو في 2010 و2011.

وفي النزاع بين 1998 و1999 من أجل استقلال كوسوفو ضد بلغراد، كان جاكوب كراسنيكي المتحدث باسم “جيش تحرير كوسوفو”.

وكانت كوسوفو إقليماً صربياً يتمتع بحكم ذاتي، وأعلنت استقلالها بعد ذلك واعترفت بها 114 من أصل 193 دولة عضواً في الأمم المتحدة، بما فيها ذلك الولايات المتحدة، ومعظم الدول الغربية، ولكن ليس من قبل صربيا، وروسيا، والصين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً