قنوات يوتيوب تبث نتائج مزيفة للانتخابات الأمريكية

قنوات يوتيوب تبث نتائج مزيفة للانتخابات الأمريكية







قبل ساعات من إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية الأمريكية، كانت قنوات يوتيوب تبث نتائج مزيفة ليلة الانتخابات، وحظيت بمتابعة عشرات الآلاف من المشاهدين.

قبل ساعات من إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية الأمريكية، كانت قنوات يوتيوب تبث نتائج مزيفة ليلة الانتخابات، وحظيت بمتابعة عشرات الآلاف من المشاهدين.

وظهرت ثمانية مقاطع فيديو من أصل 20 مقطعا في نتائج بحث “مباشر نتائج انتخابات الرئاسة الأمريكية” وكلها كانت تقدم نتائج مزيفة ورغم ذلك، استفادت من مداخيل الإشهار التي كانت تتخلل البث المباشر المزعوم، وفق موقع “إنسايدر”.

وحظيت إحدى تلك القنوات بعدد مشتركين تجاوز 1.4 مليون مشترك.

“إنسايدر” لفت إلى أنه لم تكن أي من القنوات تابعة لأي مؤسسات سياسية أو إخبارية.

وبعد أن أرسل الموقع رسالة على البريد إلكتروني ليوتيوب تحتوي على روابط لثلاثة من عمليات البث المزيف، قامت المنصة بحذف مقاطع الفيديو تلك.

وجاء في بيان ليوتيوب أنه “بعد المراجعة الدقيقة، نحن بصدد إزالة البث المباشر الذي ينتهك إرشادات المنصة، وقد وضعنا سياسات تحظر الممارسات الخادعة والخداع، ولا نزال يقظين فيما يتعلق بالمحتوى المرتبط بالانتخابات في الفترة التي تسبق الانتخابات وما بعدها”.

وأضاف موقع يوتيوب أيضًا “إشارات” في الجزء العلوي من نتائج البحث حول نتائج الانتخابات تقول “قد لا تكون النتائج نهائية، شاهد آخر الأخبار على غوغل”.

قناة حظرها يوتيوب
وقبل إزالة يوتيوب لها، كانت أفضل نتيجة بحث لجميع المصطلحات التي جربها موقع “إنسايدر” بما في ذلك “نتائج الانتخابات”، عبارة عن بث وهمي من قناة تسمى Seven Hip-Hop تضم أكثر من 650 ألف مشترك تصف نفسها بأنها “مجتمع هيب هوب” وأنها “قناة تعمل بشكل وثيق مع شركات الإنتاج والفنانين المستقلين”.

ولتجنب نفس السيناريو على منصاتها، وضعت مواقع وسائل التواصل الاجتماعي الأخرى سياسات ردعية قبل انتخابات 2020 لتعديل إعلانات نتائج الانتخابات، وفق “قناة الحرة”.

على سبيل المثال، وضع موقع تويتر سياسة لتصنيف التغريدات التي دعت بشكل استباقي إلى سباقات 2020 قبل إعلان من مسؤولي الدولة لذلك.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً