أمين مستودع يستولي على 550 سترة طبية واقية

أمين مستودع يستولي على 550 سترة طبية واقية







باشرت محكمة الجنايات في دبي محاكمة أمين مستودع لدى هيئة الصحة في دبي، متهم باستغلال وظيفته، واستولى على خمسة صناديق تحتوي على 550 سترة طبية واقية، وطلب من السائق، الذي نقلها إلى مخازن المستودع الذي يحرسه، توصيلها إلى مقر سكن عمه في فيلا بمنطقة مردف، وحاول إعادة بيعها إلى مندوبة مبيعات في شركة مستلزمات طبية…

ff-og-image-inserted

الشرطة ألقت القبض عليه.. والنيابة أحالته إلى «الجنايات»

باشرت محكمة الجنايات في دبي محاكمة أمين مستودع لدى هيئة الصحة في دبي، متهم باستغلال وظيفته، واستولى على خمسة صناديق تحتوي على 550 سترة طبية واقية، وطلب من السائق، الذي نقلها إلى مخازن المستودع الذي يحرسه، توصيلها إلى مقر سكن عمه في فيلا بمنطقة مردف، وحاول إعادة بيعها إلى مندوبة مبيعات في شركة مستلزمات طبية بأقل من سعرها، لكنها أبلغت مسؤولي الهيئة، وتم إعداد كمين له بالتنسيق مع الشرطة والقبض عليه، ووجهت إليه النيابة ارتكاب جنايتي الاستيلاء على مال عائد لمؤسسة عامة، والإضرار عمداً بأموال ومصالح جهة عمله.

واعترف المتهم في تحقيقات النيابة العامة بالتهمة المسندة إليه، مشيراً إلى أنه يعمل لدى هيئة الصحة بمهنة مساعد أمين مستودع منذ عام 2017، وضمن مهام عمله استلام أي مستلزمات طبية من الشركات الموردة، وإدخالها المستودع وإدراجها في النظام الإلكتروني، وحراسة المكان.

وأضاف أنه، في شهر يونيو الماضي، أثناء تفريغ شحنة بضائع طبية طلب من سائق الشركة الموردة نقل خمسة صناديق تحتوي على 550 سترة طبية إلى منطقة مردف، حيث يقيم عمه في إحدى الفيلات، وأبلغه بأن الغرض من نقل البضائع إرسالها إلى المستشفى، فالتزم السائق بالتعليمات ونقل الصناديق ووضعها خلف الفيلا من دون أن يلتقي أحداً.

وقال المتهم إن مندوبة تابعة لشركة أخرى حضرت لتسليم بضاعة أخرى، ودار بينهما حديث، فأخبرها من دون أن يكون لديهما سابق معرفة بأن لديه مستلزمات طبية عبارة عن سترات واقية يرغب في بيعها، واتفق معها على تسعة دراهم للسترة الواحدة، فطلبت منه معاينة البضاعة، فاصطحبها إلى المكان بسيارتها وأخبرته بأنها ستراجع صاحب الشركة، ثم تواصلت معه هاتفياً بعد يومين وأخبرته أن المبلغ المطلوب بحوزتها، وتوجهت إلى الفيلا التي يخزن فيها البضاعة المسروقة، فقام بتحميل السترات وسلمته المبلغ المتفق عليه، ثم فوجئ بالشرطة تداهم المكان وتلقي القبض عليه.

من جهتها، قالت مندوبة شركة الأدوية إنها توجهت إلى هيئة الصحة في دبي لعرض عينات مستلزمات طبية، وتمت الموافقة على العرض، وحين ذهبت لتسليم البضاعة تعرفت إلى المتهم للمرة الأولى، وطلب رقم هاتفها، ثم فوجئت به يعرض عليها مساعدته في تصريف تلك السترات، مقابل تزويدها بقائمة أسعار الشركات المنافسة، لافتة إلى أنها سايرته ثم أخبرت أحد موظفي الهيئة، الذي طلب منها إبلاغ المسؤولين، وحُددت لها مقابلة، فنفذت المطلوب واستدرجته لإتمام الصفقة إلى أن قُبض عليه.


مندوبة مبيعات رفضت التواطؤ مع المتهم وأبلغت المسؤولين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً