صقر غباش يؤكد يؤكد أهمية دعم الاتحاد البرلماني الدولي للقضية الفلسطينية

صقر غباش يؤكد يؤكد أهمية دعم الاتحاد البرلماني الدولي للقضية الفلسطينية







قال رئيس المجلس الوطني الاتحادي رئيس الاتحاد البرلماني العربي صقر غباش، إن المجموعة العربية في الاتحاد البرلماني الدولي، ستدعم الأهداف التي أنشىء من أجلها الاتحاد والقضايا التي يتصدى لها، وفي طليعتها القضية الفلسطينية، التي يجب تعزيز العمل لإيجاد حل عادل وشامل لها ، مبني على قرارات الشرعية الدولية وحل الدولتين. جاء ذلك في كلمة صقر غباش …




alt


قال رئيس المجلس الوطني الاتحادي رئيس الاتحاد البرلماني العربي صقر غباش، إن المجموعة العربية في الاتحاد البرلماني الدولي، ستدعم الأهداف التي أنشىء من أجلها الاتحاد والقضايا التي يتصدى لها، وفي طليعتها القضية الفلسطينية، التي يجب تعزيز العمل لإيجاد حل عادل وشامل لها ، مبني على قرارات الشرعية الدولية وحل الدولتين.

جاء ذلك في كلمة صقر غباش التي ألقاها نيابة عنه في اليوم الثالث لاجتماعات الدورة 206 الاستثائية للمجلس الحاكم للاتحاد البرلماني الدولي التي عقدت “عبر تقنيات الاتصال المرئي”، رئيس مجموعة الاتحاد البرلماني الدولي في الشعبة البرلمانية الإماراتية للمجلس الوطني الاتحادي الدكتور علي راشد النعيمي.

ووفقاً لبيان صحافي حصل 24 على نسخة منه اليوم الأربعاء، أعرب صقر غباش عن خالص التهاني والتبريكات، إلى دوارتي باشيكو، بمناسبة انتخابه رئيساً للاتحاد البرلماني الدولي، مؤكداً أنه وفي ظل هذه الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم، بسبب وباء كورونا، الذي ألقى بظلاله الثقيلة على العالم دون استثناء، فإن الاتحاد الذي يضم ممثلي العالم من مختلف أصقاعه ليس بمعزل عن هذه الظروف، متمنياً له النجاح والتوفيق في أداء مهامه، وللاتحاد المزيد من التقدم والازدهار.

وأضاف “يحدونا الأمل والرجاء، أن يكون انتخاب باشيكو إضافة نوعية للاتحاد، لما يتمتع به من خبرات اكتسبها عبر مسيرته الطويلة برلمانياً مخضرماً، وصاحب رؤية ثاقبة، وتجربة غنية ليقود مسيرة الاتحاد البرلماني الدولي إلى بر الأمان، من خلال عمل الاتحاد المستقبلي”.

وتابع قائلاً: “نحن في المجموعة الجيوسياسية العربية نعول كثيراً على أدائه، ولن ندخر جهداً في المساهمة في دعم الاتحاد، ومسيرته من أجل تحقيق الأهداف التي أنشيء من أجلها، وأن يعظّم دور الاتحاد في التصدي للقضايا التي تُهدد العالم مثل التغير المناخي والفقر والبطالة والقضايا التي تُهدد السلم والأمن الدوليين، وتأتي القضية الفلسطينية في طليعة هذه القضايا”.

وشارك في الاجتماع أعضاء المجلس الوطني الاتحادي أعضاء مجموعة الاتحاد البرلماني الدولي، كل من علي جاسم أحمد، ومروان عبيد علي عبيد المهيري، وميره سلطان ناصر محمد السويدي، وساره محمد أمين أحمد محمد فلكناز، والأمين العام المساعد للاتصال البرلماني عفراء راشد البسطي.

وناقش اليوم الثالث لاجتماعات الدروة الاستثنائية للمجلس الحاكم للاتحاد البرلماني الدولي، تقريراً موجزاً من لجنة حقوق الإنسان للبرلمانيين، واطلع على الاجتماعات البرلمانية الدولية المقبلة، والمسائل المتعلقة بعضوية الاتحاد البرلماني الدولي، والوضع الخاص في مالي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً