هفوتان جديدتان لبايدن في يوم الاستحقاق الرئاسي

هفوتان جديدتان لبايدن في يوم الاستحقاق الرئاسي







ارتكب المرشّح الديمقراطي للرئاسة الأمريكية جو بايدن الثلاثاء هفوتين محرجتين، إذ أخطأ التعريف بإحدى حفيداته وقدّم لحشد من مناصريه ابنه بو، علماً أنّ الأخير توفي في العام 2015.

ارتكب المرشّح الديمقراطي للرئاسة الأمريكية جو بايدن الثلاثاء هفوتين محرجتين، إذ أخطأ التعريف بإحدى حفيداته وقدّم لحشد من مناصريه ابنه بو، علماً أنّ الأخير توفي في العام 2015.

وجاءت تصريحات بايدن في فيلادلفيا، كبرى مدن ولاية بنسلفانيا، بينما كان يحمل بيده مكبّراً للصوت.

وقال بايدن “أقدمّ إليكم ابني بو بايدن، الذي ساهم كثر منكم في انتخابه سناتوراً عن ديلاوير. أقّدم إليكم حفيدتي ناتالي”، محتضناً حفيدته الأخرى فينيغان.

وعندما أدرك هفوته، حاول تصحيح ما بدر منه قائلاً “آه لا مهلاً، ليست (الحفيدة) المقصودة”، ليعود ويحتضن شقيقتها ناتالي.

وناتالي هي ابنة بو بايدن، نجل المرشّح الديمقراطي الذي توفي قبل خمس سنوات.

ويُكثر بايدن من ارتكاب الهفوات، وغالباً ما ينتقد منافسه الرئيس دونالد ترامب قدراته الذهنية.

وكانت علاقة بايدن بابنه بو متينة، وهو غالباً ما تحدّث عنه وأثنى عليه في خطابات حملته الانتخابية.

وبو مدّعٍ عام سابق في ديلاوير، وهو كان عسكرياً احتياطياً في الجيش الأمريكي وأُرسل إلى العراق، وبدا أنّ مستقبله سيكون واعداً إلى أن أصيب بسرطان الدماغ وتوفي جرّاءه.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً