دقيقة صمت لفرق الأوركسترا الألمانية احتجاجاً على القيود المرتبطة بالوباء

دقيقة صمت لفرق الأوركسترا الألمانية احتجاجاً على القيود المرتبطة بالوباء







نفذ بعض أهم فرق الأوركسترا في ألمانيا اعتباراً من مساء الإثنين، دقيقة صمت على المسرح احتجاجاً على وقف عمل القطاع الثقافي كلّه خلال نوفمبر (تشرين الثاني) بسبب جائحة كوفيد-19. وبدعوة من مجموعة “ألارمستوفيروت”، صعد موسيقيون من فرق عدّة أبرزها أوركسترا ميونيخ الفلهارمونية وأوبرا ميونيخ وأوركسترا ستاتسكابيلي في برلين إلى المسرح، ولكن بدلاً من تقديم حفلة موسيقية جرياً على…




alt


نفذ بعض أهم فرق الأوركسترا في ألمانيا اعتباراً من مساء الإثنين، دقيقة صمت على المسرح احتجاجاً على وقف عمل القطاع الثقافي كلّه خلال نوفمبر (تشرين الثاني) بسبب جائحة كوفيد-19.

وبدعوة من مجموعة “ألارمستوفيروت”، صعد موسيقيون من فرق عدّة أبرزها أوركسترا ميونيخ الفلهارمونية وأوبرا ميونيخ وأوركسترا ستاتسكابيلي في برلين إلى المسرح، ولكن بدلاً من تقديم حفلة موسيقية جرياً على عادتهم، لزموا الصمت في صالة فارغة، على ما أظهرت مقاطع فيديو متداولة على شبكات التواصل الاجتماعي.

كذلك بادر الفنانون عبر “تويتر” إلى تشغيل أسطوانة من دون موسيقى ونشر صور مرفقة بالشعر الآتي: “من دون الفن والثقافة، يسود الصمت”.

وأراد الموسيقيون من خلال هذا التحرّك لفت الانتباه إلى عدم تخصيص “مساعدات كافية” حتى الآن “لتأمين صمود الأشخاص العاملين في هذا القطاع”، في وقت اضطرت كل المؤسسات الثقافية إلى الإقفال اعتباراً من الاثنين لمدة أربعة أسابيع، ومنها صالات الحفلات الموسيقية والمسارح والمتاحف.

وأقرت وزيرة الثقافة مونيكا غروترز بأنها “قلقة جداً” على القطاع الذي يعمل فيه الكثير من المستقلين غير المشمولين بأية شبكة أمان. واعتبرت غروترز أن القيود الجديدة تشكّل “كارثة، حتى لو كانت مفهومة على المستوى الصحي”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً