“المجلس العالمي للتسامح” يدين هجوم فيينا الإرهابي

“المجلس العالمي للتسامح” يدين هجوم فيينا الإرهابي







أكد المجلس العالمي للتسامح والسلام أنه وأعضاؤه يشاركون الحزن والصدمة مع مواطني فيينا والنمسا في هذه الأوقات الصعبة التي أعقبت الهجوم الإرهابي الذي وقع الليلة الماضية مقدمين تعازينا القلبية لجميع أسر الضحايا والشعب النمساوي بأكمله. وجاء في بيان المجلس “إن فيينا هي واحدة من أكثر مدن أوروبا تعدداً وتسامحاً، وتشتهر بروحها الترحيبية والانفتاح والتعايش السلمي بين…




alt


أكد المجلس العالمي للتسامح والسلام أنه وأعضاؤه يشاركون الحزن والصدمة مع مواطني فيينا والنمسا في هذه الأوقات الصعبة التي أعقبت الهجوم الإرهابي الذي وقع الليلة الماضية مقدمين تعازينا القلبية لجميع أسر الضحايا والشعب النمساوي بأكمله.

وجاء في بيان المجلس “إن فيينا هي واحدة من أكثر مدن أوروبا تعدداً وتسامحاً، وتشتهر بروحها الترحيبية والانفتاح والتعايش السلمي بين العديد من الأمم والأديان والثقافات، ويجب علينا أن لا ندع أي شيء يعكر ويغير هذه الحقيقة، مشيراً إلى أن هذه الهجمات المتكررة تمثل إشارة وتذكيراً للجميع بأننا بحاجة إلى نبذ العنصرية والتطرف والعنف ودعم قيم التسامح والمساواة والأخوة الانسانية”.

ودعا المجلس العالمي للتسامح والسلام المجتمع الدولي إلى تكثيف الجهود الموحدة لمكافحة العنف والإرهاب الذي يهدد السلم والأمن الدوليين، ويتمثل أحد أهم الأهداف الرئيسية للمجلس العالمي للتسامح والسلام في الوقوف في وجه الأفكار المتطرفة والعرقية.

وختم البيان “إننا نقف في تضامن كامل مع النمسا، واثقون أننا سنكون سوياً أقوى من الكراهية والإرهاب”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً