«الصحة العالمية»: أوروبا تواجه «وضعاً صعباً جداً»

«الصحة العالمية»: أوروبا تواجه «وضعاً صعباً جداً»







قال مايك رايان، كبير خبراء الطوارئ في منظمة الصحة العالمية، أمس، إن الحكومات الأوروبية تواجه «وضعاً صعباً جداً» في السيطرة على أعداد حالات الإصابة المتزايدة بكوفيد 19، في وقت يزيد فيه ضجر المواطنين من إعادة فرض القيود على الحياة اليومية. وقال في مؤتمر صحافي دوري في جنيف: «من الواضح أن الناس محبطون، ولهم كل الحق…

قال مايك رايان، كبير خبراء الطوارئ في منظمة الصحة العالمية، أمس، إن الحكومات الأوروبية تواجه «وضعاً صعباً جداً» في السيطرة على أعداد حالات الإصابة المتزايدة بكوفيد 19، في وقت يزيد فيه ضجر المواطنين من إعادة فرض القيود على الحياة اليومية. وقال في مؤتمر صحافي دوري في جنيف: «من الواضح أن الناس محبطون، ولهم كل الحق في ذلك، وهم متعبون».

وأضاف: «لكن الحكومات، خاصة في أوروبا، تواجه وضعاً صعباً جداً جداً. نحتاج إلى أن نقضي على هذا الفيروس، وأن ننتزع الزخم من هذه الجائحة، خياراتها (الحكومات) محدودة».

ويتوقع أن يعلن رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي تفاصيل عن حظر تجول ليلي وطني وقيود للسفر إلى مناطق باتت مصنفة وفقاً لمخاطرها الوبائية.

في ألمانيا، حذرت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل من أن أعياد نهاية السنة خصوصاً الميلاد ستقتصر على لقاءات عائلية محدودة.

وأُغلقت المطاعم والحانات والمقاهي والمراكز الثقافية والرياضية لأربعة أسابيع ما أشاع حذراً واستياءً بين السكان.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً