طيران الإمارات تشغل 1.8 مليون مقعد خلال نوفمبر

طيران الإمارات تشغل 1.8 مليون مقعد خلال نوفمبر







تواصل طيران الإمارات زيادة طاقتها التشغيلية، مع إضافة المزيد من المحطات إلى شبكتها العالمية، خلال الفترة الأخيرة، حيث بلغت السعة المقعدية، التي توفرها الناقلة على رحلاتها الجوية المجدولة نحو 1.8 مليون مقعد خلال نوفمبر الجاري. وقد أكدت المؤسسة الدولية، المزوّدة لبيانات المطارات وشركات الطيران “أو إيه جي” أن إجمالي عدد المقاعد المجدولة لـ”طيران الإمارات” ارتفع من نحو…

ff-og-image-inserted

تواصل طيران الإمارات زيادة طاقتها التشغيلية، مع إضافة المزيد من المحطات إلى شبكتها العالمية، خلال الفترة الأخيرة، حيث بلغت السعة المقعدية، التي توفرها الناقلة على رحلاتها الجوية المجدولة نحو 1.8 مليون مقعد خلال نوفمبر الجاري.

وقد أكدت المؤسسة الدولية، المزوّدة لبيانات المطارات وشركات الطيران “أو إيه جي” أن إجمالي عدد المقاعد المجدولة لـ”طيران الإمارات” ارتفع من نحو مليون و762 ألف مقعد خلال أكتوبر الماضي ليصل إلى مليون و810 آلاف مقعد في نوفمبر بنسبة نمو بلغت نحو 3%.

وأظهرت البيانات الصادرة عن طيران الإمارات ارتفاعاً متواصلاً في عدد وجهات الركاب ضمن شبكتها حول العالم، وذلك مع تطبيق بروتوكولات جديدة للسفر الجوي، تسهل سفر مواطني دولة الإمارات والمقيمين والسياح، مع الحفاظ على صحة وسلامة الزوّار والمجتمعات.

وبلغ إجمالي عدد الوجهات ضمن شبكة الشركة 98 وجهة، مع استئناف الرحلات إلى أحدث وجهاتها في بداية نوفمبر إلى كل من: بولونيا، دوسلدورف وهامبورغ، فيما ستبدأ الناقلة رحلاتها إلى إلى ليون اعتباراً من الرابع من نوفمبر الجاري، كأحدث محطة تنضم إلى شبكتها العالمية، وبذلك يرتفع عدد الوجهات الأوروبية التي أعادت الناقلة خدمات الركاب إليها إلى 31 مدينة.

وتقدم طيران الإمارات تغطية تكاليف العلاج الطبي والحجر المتعلقة بـ”كوفيد-19″ مجاناً لمتعامليها، بغض النظر عن وجهتهم أو الدرجة التي يسافرون فيها، وتسري هذه التغطية على جميع المتعاملين الذين يسافرون على رحلات الناقلة حتى 31 ديسمبر 2020، على أن تبقى التغطية سارية لمدة 31 يوماً بدءاً من سفر أول قطاع من الرحلة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً