البواردي : يوم العلم يجسد معاني الوحدة والانتماء والإخلاص والوفاء

البواردي : يوم العلم يجسد معاني الوحدة والانتماء والإخلاص والوفاء







أبوظبي في 2 نوفمبر / وام / قال معالي محمد بن أحمد البواردي وزير الدولة لشؤون الدفاع في كلمة له بمناسبــة “يـوم العلـم” إن المبادرة الكريمة التي أعلنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” للاحتفال بـ ” يوم العلم ” في الثالث من نوفمبر كل عام تأتي لتعبر …

أبوظبي في 2 نوفمبر / وام / قال معالي محمد بن أحمد البواردي وزير الدولة لشؤون الدفاع في كلمة له بمناسبــة “يـوم العلـم” إن المبادرة الكريمة التي أعلنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” للاحتفال بـ ” يوم العلم ” في الثالث من نوفمبر كل عام تأتي لتعبر عن قوة وصلابة الاتحاد بتلاحم مجتمع الإمارات سواء المواطنين أو المقيمين رافعين العلم بتوقيت واحد فوق كل بيت ومنشأة ومؤسسة ملتفين حول رمز السيادة لدولة الإمارات ومعبرين عن انتمائنا وهويتنا وحبنا لهذا الوطن واعتزازنا وفخرنا بمنجزاته.

وأضاف معاليه ” يرتبط العلم بذكرى الوالد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه”، وذكرى الآباء المؤسسين رحمهم الله وأسكنهم فسيح الجنان، هؤلاء الذين دفعهم إيمانهم وصدقهم وطموحهم لرؤية المستقبل المزدهر للإمارات، في وقت كانوا هم يعانون فيه من شظف العيش وقلة الموارد، فوحدوا كلمتهم تحت راية الاتحاد معلنين بعزيمة وإصرار عن إطلاق عهد جديد لتحقيق التقدم والرخاء، فأصبح العلم رمزاً لتلك الإرادة وعلامة تخبر عن حقيقة الإمارات ” .

وتابع ” علم اتحادنا هو رمز شموخنا وعزتنا بين الأمم، تلك رايتنا تنطق بخطوطها المستقيمة وألوانها الزاهية التي لا تخطئها العين، لتؤكد المعاني النبيلة التي جاءت على لسان الشاعر : ” إنا قوم أبت أخلاقنا شرفاً أن نبتدي بالأذى من ليس يؤذينا، بيض صنائعنا، سود وقائعنا، خضر مرابعنا، حمر مواضينا، فهذه قصتنا وتلك هي هويتنا يبوح بها علمنا دالاً على انتمائنا بينما يرفرف بين أعلام الدول في مقر الأمم المتحدة ” .

وقال ” إنها رايتنا التي تلازمنا في ميادين الشرف والقتال لتذكرنا بأهلنا وديارنا وبقيمنا النبيلة وتقاليدنا الأصيلة، وتبث فينا عزيمة الدفاع عن وطننا وتدفعنا لبذل أرواحنا ودمائنا رخيصة في سبيل الله، محافظين على علمنا مرفوعاً عالياً كما عاهدنا الله أمام قيادتنا، إنها رايتنا التي تجسد وحدة دولتنا وترسخ قيم الإخلاص والوفاء ومعاني الولاء والانتماء لوطن سيرته التسامح والتعايش وشعاره المحبة والسلام ودليله التقدم والحضارة والازدهار”.

وأضاف ” في يوم العلم نستذكر جهود وتضحيات الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” بخالص الدعاء، وكذلك جهود وتضحيات شهداء وطننا الأبرار وجنودنا البواسل الذين رفعوا راية الحق في ساحات المعارك والوغى بعزيمة وإصرار، مدافعين عن حمى الوطن وحماية البقاء، محافظين على عهدهم وعلى علمهم خفاقاً عالياً، باذلين أرواحهم الطاهرة وواهبين دماءهم الزكية وهم مقبلون إما على الشهادة أو الانتصار على كل باغ ومعتد أثيم، فرحم الله شهداء الوطن الأبرار وأسكنهم فسيح الجنان مع الأنبياء والصديقين والشهداء والأبرار وحسن أولئك رفيقا”.

وقال ” تحتفل وزارة الدفاع بهذه المناسبة الوطنية الغالية، لنقف ضباطاً وجنوداً ومدنيين بقلب واحد ولسان واحد محيين العلم، ومجددين العهد والولاء لقيادتنا الرشيدة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله”، مشيدين بجهود وتوجيهات القيادة الرشيدة والتفاف المجتمع حولها في مواجهة جائحة كورونا كرمز للتلاحم والتكاتف في أوقات الصعاب، معاهدين أنفسنا على بذل الغالي والنفيس في سبيل الله ودفاعاً عن الإمارات والحفاظ على منجزاتها ومكتسباتها، وما يمثله العلم من رمز لسيادة الوطن ورفعته وعزته وكرامته ” .

واختتم معالي محمد بن أحمد البواردي بالقول ” نهنئ قيادتنا الرشيدة وشعب الإمارات الكريم بهذه المناسبة العزيزة، حفظ الله دولتنا الغالية وقيادتها الرشيدة وشعبها الكريم وأدام الله على وطننا نعمة الأمن والأمان في ظل القيادة الرشيدة، وعاش العلم بشموخه راية عالية خفاقة في سماء الإمارات وطن المحبة والتسامح والسلام ” .

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً