ترامب يتوعد بإقالة كبير خبراء الأمراض المعدية بعد الانتخابات

ترامب يتوعد بإقالة كبير خبراء الأمراض المعدية بعد الانتخابات







قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيقيل كبير خبراء الأمراض المعدية في البلاد بعد انتخابات الثلاثاء، حيث أعرب عن إحباطه من استمرار انتشار فيروس كورونا وسط ارتفاع معدلات انتشار الفيروس على مستوى البلاد.

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيقيل كبير خبراء الأمراض المعدية في البلاد بعد انتخابات الثلاثاء، حيث أعرب عن إحباطه من استمرار انتشار فيروس كورونا وسط ارتفاع معدلات انتشار الفيروس على مستوى البلاد.

وأضاف ترامب، أمام حشد من مؤيديه بعد منتصف الليل في فلوريدا، أن الفيروس سيحصل على تغطية إخبارية أقل بعد يوم الانتخابات.

وأثار ذلك جزءًا من الحشد الذي هتف “أطرد فاوتشي”، في إشارة إلى الدكتور أنتوني فاوتشي.

ورد ترامب على الحشد: “لا تخبروا أحداً، لكن دعوني أنتظر قليلاً بعد الانتخابات”.

وسبق أن أعرب ترامب عن قلقه من الانتكاسة السياسية المترتبة على عزل الطبيب المشهور والمخضرم قبل يوم الانتخابات.

وأضاف أنه يقدر “نصيحة الجمهور”.

وتحدث فاوتشي صراحة أن ترامب تجاهل نصيحته لاحتواء الفيروس، قائلاً إنه لم يتحدث مع ترامب منذ أكثر من شهر.

وأثار ذلك القلق مع اقتراب فصل الشتاء المليء بالتحديات، إذا لم يتم فعل المزيد قريبًا لإبطاء انتشار المرض الذي أودى بحياة أكثر من 230 ألف أمريكي حتى الآن هذا العام.

وسجلت الولايات المتحدة حوالي 77 ألف إصابة جديدة في الساعات الـ24 الماضية غداة حصيلة قياسية على المستوى الوطني بلغت 94 ألف إصابة، بحسب تعداد جامعة “جونز هوبكنز”. وهي الدولة الأكثر تضررا في العالم في عدد الوفيات وكذلك عدد الإصابات مع 230 ألفاً و556 وفاة و9,127,109 إصابات.

والأحد انتقد مدير المعهد الأمريكي للأمراض المعدية وعضو خلية مكافحة فيروس كورونا، أنتوني فاوتشي، في مقابلة أجرتها معه صحيفة “واشنطن بوست”، استراتيجية الإدارة الأمريكية في التصدي لتسارع وتيرة تفشي الوباء.

وقال إن الولايات المتحدة “في أسوأ وضعية” في مواجهة التسارع الحالي لوتيرة الجائحة، كما اعتبر أن المرشّح الديمقراطي، جو بايدن، يأخذ الجائحة “على محمل الجد” في حين لا يزال الرئيس دونالد ترامب يقلل من خطورتها، وفق موقع “العربية”.

وقد اعتبر البيت الأبيض تصريحات فاوتشي “غير مقبولة”، واتّهمه باتّخاذ موقف سياسي قبل يومين من موعد الاستحقاق الرئاسي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً