مستشار بالبيت الأبيض يعتذر بعد مقابلة مع محطة روسية

مستشار بالبيت الأبيض يعتذر بعد مقابلة مع محطة روسية







اعتذر سكوت أطلس مستشار البيت الأبيض لمكافحة فيروس كورونا الأحد عن إجراء مقابلة مع محطة آر.تي التلفزيونية الروسية المدعومة من الكرملين، قائلا إنه لم يكن يعلم أنها مسجلة كوكيل أجنبي في الولايات المتحدة. وظهر أطلس، أخصائي الأشعة العصبية وعضو فرقة العمل المعنية بمكافحة فيروس كورونا بالبيت الأبيض، على القناة السبت وانتقد إجراءات العزل العام بسبب…




سكوت أطلس - أرشيف


اعتذر سكوت أطلس مستشار البيت الأبيض لمكافحة فيروس كورونا الأحد عن إجراء مقابلة مع محطة آر.تي التلفزيونية الروسية المدعومة من الكرملين، قائلا إنه لم يكن يعلم أنها مسجلة كوكيل أجنبي في الولايات المتحدة.

وظهر أطلس، أخصائي الأشعة العصبية وعضو فرقة العمل المعنية بمكافحة فيروس كورونا بالبيت الأبيض، على القناة السبت وانتقد إجراءات العزل العام بسبب فيروس كورونا ووصفها بأنها “فشل ذريع” في وقف انتشار الفيروس.
وكتب أطلس على تويتر “أجريت مقابلة في الآونة الأخيرة مع محطة آر.تي ولم أكن أعرف أنها وكيل أجنبي مسجل… يؤسفني إجراء المقابلة وأعتذر عن السماح باستغلالي”.
وأضاف أطلس “أعتذر بشكل خاص لأجهزة الأمن القومي التي تعمل جاهدة للدفاع عنا”.
ومحطة آر.تي مسجلة كوكيل أجنبي منذ ثلاث سنوات.
وقال تقرير صادر عن وكالات المخابرات الأمريكية في يناير كانون الثاني 2017 إن المحطة التلفزيونية، التي تبث باشتراك في الولايات المتحدة، هي “آلة دعاية روسية تديرها الدولة” وإنها ساهمت في حملة الكرملين للتدخل في الانتخابات الرئاسية لعام 2016 لصالح المرشح الفائز الرئيس الجمهوري دونالد ترامب.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً