مصر تنظم مسابقة لمعالجة تلوث البحار والمحيطات بالروبوتات

مصر تنظم مسابقة لمعالجة تلوث البحار والمحيطات بالروبوتات







شارك 25 فريقاً من مصر ومختلف الدول العربية في فعاليات التحديات النهائية لبرنامج الروبوتات البحرية التي جرى تنظيمها بالتعاون بين الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات المصري والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري. وقال الدكتور أحمد الشناوي رئيس مركز تقنيات الروبوتات البحرية وعميد مركز المعلوماتية الإقليمي بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، في بيان صحفي اليوم الأحد، إن هذا التحدي هو …




alt


شارك 25 فريقاً من مصر ومختلف الدول العربية في فعاليات التحديات النهائية لبرنامج الروبوتات البحرية التي جرى تنظيمها بالتعاون بين الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات المصري والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري.

وقال الدكتور أحمد الشناوي رئيس مركز تقنيات الروبوتات البحرية وعميد مركز المعلوماتية الإقليمي بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، في بيان صحفي اليوم الأحد، إن هذا التحدي هو الأول من نوعه فى منطقة الشرق الأوسط، ومن مميزات هذا التحدى أنه ينقسم إلى عدة تحديات لطلاب الجامعات والمدارس من أجل معالجة تلوث البحار والمحيطات.
وانطلق التحدي بمسابقاته الأربع هذا العام بشعار “تحديات جديدة مقبلة… تحقيق فرص جديدة”، ويهدف إلى مسايرة التطورات السريعة في مجال الروبوتات وتطبيقاتها واستخدام أحدث التكنولوجيات والبرمجيات والمجالات الرائدة المستقبلية، وربط المخرجات البحثية بالصناعة.
وطبقا للبيان، يعتبر كل تحدي بالبرنامج بمثابة معالجة لمشكلة من المشكلات التي تواجهها المحيطات والبحار من تلوث والتي تعتبر من المشكلات الخطيرة في مختلف محيطات وبحار العالم، مما يؤثر في نوعية المياه فيها، وجودة الحياة البحرية والثروة الحيوانية البحرية.

وحصل فريق “creed” من الإسكندرية على المركز الأول في تحدي الذكاء الاصطناعي للتطبيقات المائية، وفريق “Sea Dragon” من الإسماعيلية في تحدي الغواصات الآلية ROV للأطفال، وحصد فريق “Vortex” المركز الثاني في تحدي SeaPerch.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً