إغلاق مستشفى أردني بعد إصابة كوادره الطبية بكورونا

إغلاق مستشفى أردني بعد إصابة كوادره الطبية بكورونا







جميع الإجراءات الاحترازية والوقائية التي اتخذها مستشفى البادية الشمالية الحكومي في الأردن، لم تقيه من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، حيث أعلن إدارة المستشفى عن إصابة 24 من كوادرها الطبية والتمريضية، ما تطلب إغلاق العيادات الخارجية وقسم العمليات أسبوعاً اعتبارا من بداية الشهر المقبل.

جميع الإجراءات الاحترازية والوقائية التي اتخذها مستشفى البادية الشمالية الحكومي في الأردن، لم تقيه من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، حيث أعلن إدارة المستشفى عن إصابة 24 من كوادرها الطبية والتمريضية، ما تطلب إغلاق العيادات الخارجية وقسم العمليات أسبوعاً اعتبارا من بداية الشهر المقبل.

وأصافت المصادر، أن العمل سيستأنف في العيادات الخارجية وقسم العمليات كالمعتاد في الثامن من شهر تشرين الثاني وذلك لغايات التعقيم وإجراءات السلامة العامة وحفاظًا على صحة المواطنين وكوادر المستشفى.

وقالت المصادر، إن عدد الكوادر الطبية والتمريضية والأشعة والفنية والقبالة التي تعمل في المستشفى يصل الى ما يقارب من (320) شخصا يعملون على تقديم الخدمات الصحية والعلاجية للمواطنين في لواء البادية الشمالية ومراجعي مستشفى البادية الشمالية الحكومي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً