يدفع حياته ثمن الدفاع عن عِرض ابنة أخته

يدفع حياته ثمن الدفاع عن عِرض ابنة أخته







لقي لاعب ملاكمة مصري في العشرينيات من عمره مصرعه غربي الإسكندرية، بسبب محاولته الدفاع عن عرض ابنة أخته إثر تعرُّضها للتحرش من صاحب محل هواتف محمولة.

لقي لاعب ملاكمة مصري في العشرينيات من عمره مصرعه غربي الإسكندرية، بسبب محاولته الدفاع عن عرض ابنة أخته إثر تعرُّضها للتحرش من صاحب محل هواتف محمولة.

وبحسب ما نشرته صحيفة “الشروق”، فقد تلقى مساعد وزير الداخلية مدير أمن الإسكندرية، اللواء سامي عبد الرازق غنيم، إخطاراً من مأمور قسم شرطة كرموز، يفيد تلقيه بلاغاً من الأهالي، بوقوع مشاجرة بين شاب وصاحب محل “موبايلات”، في نطاق دائرة القسم، وإصابة أحدهما.

وبانتقال الشرطة إلى موقع البلاغ وفحصه، تبين أنه أثناء جلوس المجني عليه على أحد المقاهي، فوجئ بالمتهم يُعاكس ابنة شقيقته، وأثناء قيامه بتوبيخ المجرم، نشبت بينهما مشادة كلامية، استل على إثرها الأخير سلاحاً أبيض، وسدد له طعنات نافذة في جسمه.

وبنقل المجني عليه إلى المستشفى الأميري الجامعي في حالة حرجة، اتضحت إصابته بجروح طعنية في “الكلى والقولون والقدم”، ما استدعى إجراء عدة عمليات جراحية له واستئصال الكلى، ومكث داخل المستشفى بضعة أيام، قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة، متأثراً بتدهور حالته الصحية.

ووفقاً لمصدر أمني، أمس، تمكن ضباط مباحث قسم شرطة كرموز من القبض على المتهم، وتحرير محضر إداري بالواقعة، وبعرضه على النيابة العامة، قررت حبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات، بتهمة القتل العمد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً