2300 طن نفايات بناء يومياً في مركز «بيئة» بالشارقة

2300 طن نفايات بناء يومياً في مركز «بيئة» بالشارقة







أكدت هند الحويدي مدير برامج التوعية في شركة «بيئة» بالشارقة في تصريح خاص لـ«البيان» أن مركز بيئة لإدارة النفايات يحوي بداخله منشآت مختلفة لإعادة التدوير أو لاسترداد المواد من خلال ثالث أكبر مرفق في العالم لاسترداد المواد، منها إعادة تدوير مخلفات البناء والهدم والذي يعالج يومياً 2300 طن من نفايات البناء كما يعالج النفايات المختلطة…

أكدت هند الحويدي مدير برامج التوعية في شركة «بيئة» بالشارقة في تصريح خاص لـ«البيان» أن مركز بيئة لإدارة النفايات يحوي بداخله منشآت مختلفة لإعادة التدوير أو لاسترداد المواد من خلال ثالث أكبر مرفق في العالم لاسترداد المواد، منها إعادة تدوير مخلفات البناء والهدم والذي يعالج يومياً 2300 طن من نفايات البناء كما يعالج النفايات المختلطة بنسبة 98 % فيحولها الى ركام معتمد من مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة للاستفادة منها في عملية البناء، وأن طاقته الاستيعابية السنوية تبلغ 500 ألف طن، إضافة إلى إعادة تدوير المعادن من الحديد وخلافه والوقود البديل والمنتجات المعدنية الأخرى، فيتم معالجة المركبة الواحدة في أقل من 60 ثانية، حيث تزن ماكينة التقطيع 44 طناً ما يمكنها من فصل المكونات المعدنية والزجاجية والبلاستيكية لإعادة تدويرها.

معلبات المشروبات

وأضافت أن هناك مرفق إعادة تدوير المواد والذي يعد ثالث أكبر مرفق عالمياً، حيث يعالج 600000 طن من النفايات سنوياً، كما تم تجهيزه بأفضل التقنيات الحديثة وأبرز المنتجات معلبات المشروبات المستخدمة (ألومنيوم) ومعلبات المشروبات ( استيل ) وانتاج الورق والكرتون القديم والمعادن غير الحديدية، إضافة الى مرفق اعادة تدوير الإطارات والذي صمم ليعالج 3 ملايين إطار سنوياً باستخدام العمليات المبردة المتقدمة، حيث يتم إنتاج المطاط عالي الجودة، كما يبلغ معدل الاسترداد للمرفق 100 % وذلك باستخدام العمليات المبردة المتقدمة، فيتم انتاج المطاط عالي الجودة وقطع البلاط المطاطي والأرضيات المصنعة من قطع المطاط ومنتجات المطاط المقولبة، فيتم استخدام تلك المنتجات في مسارات الجري والملاعب العشبية وملاعب الاستاد وملاعب الجولف المصغرة وفي العشب الصناعي، حيث يمكن تحويل اطار واحد معاد تدويره الى 3 بلاطات للأرضيات، كما يتم انتاج من الإطار الواحد 6.5 كغم من المطاط الخالي من الفولاذ، إضافة الى مرافق أخرى، منها مرفق تدوير المواد البلاستيكية والكرتون والمواد الورقية، فيتم فرزها أولاً ومن ثم إعادة تدويرها، إضافة إلى منشأة تدوير الإطارات ومنشأة لإعادة تدوير مياه الصرف.

تفاعل

وأضافت أن مبادرة (حياة جديدة لكتاب قديم) والتي اطلقت بالتعاون مع دائرة شؤون الضواحي والقرى في الشارقة مازالت تتلقى الكتب القديمة وتشهد تفاعلاً من قبل الأهالي ما ينم عن وعيهم بعدم رمي تلك الكتب في سلال المهملات، فبدلاً من ذلك يتم وضعها في حاويات تم تخصيصها وتصنيعها بصورة جميلة لتلك المبادرة، حيث تم وضعها أمام مداخل الضواحي بكافة مناطق الشارقة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً