30 فعالية أطلقتها جمعية أصدقاء البيئة خلال 10 أشهر

30 فعالية أطلقتها جمعية أصدقاء البيئة خلال 10 أشهر







يتبنى طاقم عمل جمعية أصدقاء البيئة باقة من القيم العامة التي تعمل على تعزيزها والحفاظ عليها، مراعية بذلك المعاهدات والمواثيق البيئية الدولية والموروث الحضاري الأصيل للمجتمع المحلي والعادات والتقاليد العربية.

يتبنى طاقم عمل جمعية أصدقاء البيئة باقة من القيم العامة التي تعمل على تعزيزها والحفاظ عليها، مراعية بذلك المعاهدات والمواثيق البيئية الدولية والموروث الحضاري الأصيل للمجتمع المحلي والعادات والتقاليد العربية.

حيث تقدر أنشطة الجمعية التي تم إطلاقها في هذا العام وخلال 10 أشهر بـ30 مبادرة وفعالية من شأنها أن تسهم في دعم المكتسبات البيئية لاسيما في مجال الاستدامة، وتعد امتداداً لنهج مؤسس الدولة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في المحافظة على البيئة وحماية عناصرها لاستمرار الحياة الطبيعية.

وفي هذا الإطار قال الدكتور إبراهيم علي محمد البلوشي، رئيس مجلس إدارة جمعية أصدقاء البيئة في حديثه لـ«البيان»: «تجتهد جمعية أصدقاء البيئة في وضع باقة من الاستراتيجيات والخطط الطموحة التي من شأنها أن تسهم وبشكل فعال في بناء نهضة شاملة لرسم صورة مشرفة وحضارية للأداء المتميز بيئياً، وتعمل بمثابرة أعضائها ومتطوعيها تباعاً على رفع توعية أفراد المجتمع بأهمية المشاركة في الحفاظ على مصادر البيئة وتعديل السلوكيات البيئية، بحيث تكون متوازية مع متطلبات العمل البيئي في التنمية المستدامة والمحافظة على الطبيعة وعناصرها، لأنها تعد رأس المال الطبيعي لدولة الإمارات، وقد كرمنا بالأمس جميع الفئات الفائزة بجائزة الاستدامة البيئية والتي انطلقت برعاية معالي حسين الحمادي وزير التربية والتعليم وهي جائزة تهدف إلى ترسيخ مبادئ التنمية المستدامة، وتعميم مفهوم الثقافة البيئية بين مختلف قطاعات المجتمع، وتعزيز الشعور بالمسؤولية البيئية المجتمعية».

وأضاف: «ونظمنا سابقاً فعالية ساعة الأرض بهدف الإسهام الفعلي في دعم كوكب الأرض، والإصرار على اتخاذ الإجراءات اللازمة للحد من التغيرات المناخية التي قد تؤثر سلباً على كوكبنا، كون الجمعية إحدى الجهات التي تدعم الاستدامة، وتشجع على الممارسات التي من شأنها زيادة وعي شتى شرائح المجتمع نحو المبادرات البيئية. إلى جانب تنظيم معرض الاستدامة، وفعالية تنظيف البيئة، والمجلس الرمضاني، وغيرها.

وجميعها تمت وفق التزامنا التام بالإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا».

أجندة

ولفت البلوشي إلى أن الجمعية تعمل على تعزيز أهداف الأجندة الوطنية من خلال نشر ثقافتي التطوع والوعي البيئي. كما تعمل الجمعية وفق خطة محددة الأمر الذي يسهم في تحقيقها لأنشطتها في منطقة العين الخضراء بنجاح كبير وتفاعل مجتمعي من شتى الشرائح.

كما أوضح أن جمعية أصدقاء البيئة تأخذ على عاتقها مهمة رفع الوعي البيئي لدى أفراد المجتمع وتبادل المعلومات والبيانات والخبرات ونشرها بين مختلف الشرائح المجتمعية لتحفيز السلوك البيئي الإيجابي في المجتمع. مشيراً إلى أن أعضاء الجمعية على استعداد لإطلاق برامج وفعاليات استثنائية في يوم العلم واليوم الوطني لدولة الإمارات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً