أكبر خسارة شهرية لليرة التركية في عامين

أكبر خسارة شهرية لليرة التركية في عامين







قالت وكالة بلومبرغ للأنباء في تقرير اليوم الجمعة، إن تعديلات التمويل الأخيرة من البنك المركزي التركي لن تمنع الليرة من الهبوط إلى مستوى قياسي متدن، إذ اتجهت العملة نحو تسجيل أكبر انخفاض شهري منذ خسائرها الفادحة قبل عامين. وكان قرار إنهاء الحصول على الليرة من سوق إعادة الشراء “الريبو” في بورصة اسطنبول، أحدث خطوة من البنك المركزي…




ليرات تركية (أرشيف)


قالت وكالة بلومبرغ للأنباء في تقرير اليوم الجمعة، إن تعديلات التمويل الأخيرة من البنك المركزي التركي لن تمنع الليرة من الهبوط إلى مستوى قياسي متدن، إذ اتجهت العملة نحو تسجيل أكبر انخفاض شهري منذ خسائرها الفادحة قبل عامين.

وكان قرار إنهاء الحصول على الليرة من سوق إعادة الشراء “الريبو” في بورصة اسطنبول، أحدث خطوة من البنك المركزي لتقييد السياسة وتعزيز العملة التركية دون العودة إلى رفع أسعار الفائدة.

وقالت الوكالة الأمريكية إن “خطوة وقف التمويل عند فائدة تبلغ 11.75% ستؤدي إلى رفع تكاليف الإقراض بالليرة، بإجبار المقرضين على الاعتماد أكثر على نافذة السيولة المتأخرة للبنك المركزي”.

وسجلت الليرة مستوىً متدنياً بشكل قياسي يومياً هذا الأسبوع، وانخفضت 1%، ليصل سعر الدولار إلى 8.3731 ليرات تركية الجمعة.

وفي اسطنبول، يعد تدهور الليرة أكبر انخفاض بين نظيراتها في الأسواق الصاعدة اليوم، ووضعها في مسار تسجيل انخفاض بـ 7.8% في أكتوبر(تشرين الأول) الجاري.

ويأتي التطور الأخير بعد أن فاجأ البنك المركزي المستثمرين بإبقاء سعر إعادة الشراء لمدة أسبوع ثابتاً في الأسبوع الماضي، مع زيادة نافذة السيولة المتأخرة، وهو مصدر هامشي للإقراض كان مخصصاً في الأصل للتمويل الطارئ.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً