البعثة الأممية: المطلوب في ليبيا حكومة تنفيذية تمهّد للانتخابات

البعثة الأممية: المطلوب في ليبيا حكومة تنفيذية تمهّد للانتخابات







أكدت رئيسة البعثة الأممية لدى ليبيا بالإنابة ستيفاني ويليامز، أن الليبيين يريدون إجراء انتخابات قريبة، مشيرة إلى أن هذا هو ما يجب الإعداد له الآن. وأضافت ويليامز، في تصريح إعلامي، أن الليبيين يريدون حكومة تنفيذية تتشكل من التكنوقراط للعمل على تلبية احتياجاتهم وتحسين أحوالهم المعيشية، وتكون مهمتها تهيئة الأرضية المناسبة لإجراء الانتخابات.

أكدت رئيسة البعثة الأممية لدى ليبيا بالإنابة ستيفاني ويليامز، أن الليبيين يريدون إجراء انتخابات قريبة، مشيرة إلى أن هذا هو ما يجب الإعداد له الآن. وأضافت ويليامز، في تصريح إعلامي، أن الليبيين يريدون حكومة تنفيذية تتشكل من التكنوقراط للعمل على تلبية احتياجاتهم وتحسين أحوالهم المعيشية، وتكون مهمتها تهيئة الأرضية المناسبة لإجراء الانتخابات.

وجددت ويليامز، ترحيبها بقرار رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق غير المعتمدة فائز السراج، بالتخلي عن السلطة وإفساح الطريق أمام آخرين، ليمهد الطريق أمام الليبيين لاختيار من يمثلهم، مؤكدة أن العبء يقع على النخبة الليبية من أجل الدفع نحو اختيار دقيق لمجموعة من شباب المجتمع والبلديات.

وأكدت، أن جمع الليبيين على طاولة واحدة أمر يعمل على بناء الثقة بين الأطراف، خاصة بعد فترة القتال. وقالت ويليامز، تعليقاً على أهمية اتفاق وقف إطلاق النار الذي تم توقيعه الشهر الماضي، خاصة بعد تشكيك الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في تنفيذ الاتفاق، قالت إن الضباط الذين وقعوا الاتفاق هم ممثلون لقياداتهم، وكانوا على مستوى عال من التمثيل، بالإضافة إلى أن هناك تمثيلاً جغرافياً شمل مدن طرابلس والزنتان والزاوية وغريان.

وأشارت إلى أنه كان هناك تركيز على اتفاقات جنيف وما قدمته لليبيين، وكان من نتيجته أن هناك ترتيبات تجري بين طرابلس وبنغازي، وهناك إجراءات لفتح الطرق في ليبيا بين المدن، وفتح الرحلات الجوية إلى سبها، إضافة إلى استئناف إنتاج النفط، حيث تم استئناف الإنتاج من أكبر الحقول النفطية، كما تم التحرك من أجل تبادل الأسرى.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً