الجزيرة يحقق فوزه الأول في الدوري على حساب كلباء

الجزيرة يحقق فوزه الأول في الدوري على حساب كلباء







حقق الجزيرة فوزه الأول في الدوري على حساب ضيفه إتحاد كلباء مساء اليوم 2-0 في الجولة الثالثة من المنافسة بعد مباراة قوية، سيطر على مجرياتها صاحب الأرض الذي تفوق في النتيجة واللعب مع إعتماد الضيف على الهجمات المرتدة، ليرفع الجزيرة رصيده إلى 5 نقاط بتعادلين وفوز ويبقى إتحاد كلباء برصيد 3 نقاط. وجاء الهدف الأول عن طريق الخطأ من …

حقق الجزيرة فوزه الأول في الدوري على حساب ضيفه إتحاد كلباء مساء اليوم 2-0 في الجولة الثالثة من المنافسة بعد مباراة قوية، سيطر على مجرياتها صاحب الأرض الذي تفوق في النتيجة واللعب مع إعتماد الضيف على الهجمات المرتدة، ليرفع الجزيرة رصيده إلى 5 نقاط بتعادلين وفوز ويبقى إتحاد كلباء برصيد 3 نقاط.

وجاء الهدف الأول عن طريق الخطأ من المدافع جونيور في الدقيقة 83 وأضاف ميلوش الهدف الثاني بتسديدة صاروخية في الدقيقة 88.

بدأت المباراة مفتوحة من الفريقين، لكن سرعان ما تراجع إتحاد كلباء إلى منطقته الدفاعية معتمدا على الهجمات المرتدة، ليفرض صاحب الأرض سيطرته ويستحوذ على الكرة مع تبادل جيد للكرات بين المقدمة الهجومية، خلفان مبارك وزايد العامري وعلى مبخوت، بدعم من سيريرو وعبد الله رمضان، لكن دون جدوى بعد أن أغلق كلباء مرماه بساتر دفاعي قوي، حاول الجزيرة عدة مرات إختراقه بالتمرير القصير لكنه لم ينجح في الوصول إلى المرمى، كما أن كلباء لم يشكل خطورة تذكر على مرمى الجزيرة بإستثناء محاولة من مهاجمه لابا بضربة رأسية، وتسديدة من جونيور تصدى لها على خصيف العائد للمشاركة بعد تعافيه من الإصابة، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وعاد الجزيرة بمستوى افضل في الحصة الثانية بعد أن أشعل البديل برونو المقدمة الهجومية بديلا لعمر تراوري، ليبقى الفريق الضيف في الصندوق وسط محاولات مستمرة من على مبخوت بالتهديف في القائم الذي تكفل بالتصدي، والضربات الرأسة وسط صمود كلباوي وإعتماد على الهجمات المرتدة، وعند الدقيقة 65 لاحت فرصة هدف للجزيرة من أنفراد زايد العامري بحارس المرمى لكنه سدد الكرة بالقرب من القائم الأيسر، وبعدها سدد البديل برونو كرة قوية تصدى لها الحارس أيضا بصعوبة وابعدها لركنية.

فيما حاول الفريق الضيف عبر عدة هجمات مرتدة أبرزها تهديفة جونيور التي مرت جوار القائم ، ومع تواصل دقائق اللعب كثف فخر أبوظبي هجومه حتى تمكن من التقدم بالهدف الأول عندما حول لاعب كلباء جونيور الكرة بالخطأ في مرماه في الدقيقة 83 لترتفع المعنويات بحثا عن هدف ثاني مع تحرر كلباء من طريقته الدفاعية لإنقاذ موقفه في الدقائق المتبقية، ليتفاجأ بالهدف الثاني من المدافع ميلوش الذي لعب كرة صاروخية من ضربة ثابتة سكنت الشباك في الدقيقة 88، ليكون بمثابة هدف الآمان الذي أنتهت بعده المواجهة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً