“الطاقة والبنية التحتية الإماراتية” تستعرض الممارسات الذكية المطبقة ضمن مشاريعها

“الطاقة والبنية التحتية الإماراتية” تستعرض الممارسات الذكية المطبقة ضمن مشاريعها







شاركت وزارة الطاقة والبنية التحتية الإماراتية، في فعاليات الدورة الـ 37 للمؤتمر الدولي للأتمتة والروبوتات في البناء بتنظيم IAARC، الذي تستضيفه مدينة كيتاكيوشو اليابانية عبر تقنية الاتصال المرئي “عن بعد”، بمشاركة عالمية بارزة، وتم خلاله مناقشة وعرض أحدث ما توصلت إليه التقنيات الذكاء الاصطناعي في مجالات الأتمتة والروبوتات المختصة بالبناء والتشييد. وشاركت وزارة الطاقة والبنية التحتية وفقاً لبيان صحافي…




alt


شاركت وزارة الطاقة والبنية التحتية الإماراتية، في فعاليات الدورة الـ 37 للمؤتمر الدولي للأتمتة والروبوتات في البناء بتنظيم IAARC، الذي تستضيفه مدينة كيتاكيوشو اليابانية عبر تقنية الاتصال المرئي “عن بعد”، بمشاركة عالمية بارزة، وتم خلاله مناقشة وعرض أحدث ما توصلت إليه التقنيات الذكاء الاصطناعي في مجالات الأتمتة والروبوتات المختصة بالبناء والتشييد.

وشاركت وزارة الطاقة والبنية التحتية وفقاً لبيان صحافي حصل 24 على نسخة منه، بـ 5 أوراق بحثية في مختلف المجالات التخصصية. واستعرضت بحث بعنوان استخدام تقنية الشبكات العصبية للتنبؤ في تحديد مخاطر في مرحلة التخطيط لمشاريع البناء، وتم خلال المناقشة شرح الخورازميات الذكية التي تم استخدامها في تعلم الآلة لإمكانية التنبؤ بالمخاطر المتوقع حدوثها في المشروعات وتأثيراتها بدءاً من عملية التخطيط. كما استعرضت ورقة بحث بعنوان التحقق الأوتوماتيكي في الكشف عن جودة علامات وتخطيطات الطرق باستخدام آلية الكشف المرئي في التعلم الآلي، ويعتبر هذا البحث إثراء في علم التحقق وتأهيل المشروعات لدى التنفيذ من خلال استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي للكشف عن الأخطاء الواقعة في المشروعات الأتوماتيكية وتحليلها وإعطاء الحلول البديلة لها.

واستعرض متحدثو وزارة الطاقة والبنية التحتية المشاركون في المؤتمر، الاتجاهات الحديثة المستخدمة في رصد البيانات المرتبطة بالمشاريع التي تشرف على تنفيذها الوزارة، إلى جانب البيانات المرورية على شبكة الطرق الاتحادية، فضلاً عن تطرقهم إلى الممارسات الذكية التي تم تطبيقها ضمن مشاريع الوزارة في عمليات تشغيل الطرق الاتحادية، الأمر الذي ساهم في النهوض بالقطاع وتطويره بما يتوافق مع الرؤية المستقبلية لدولة الإمارات العربية المتحدة، ويخدم توجهها للخمسين عاماً المقبلة.

استراتيجية الإمارات للذكاء الاصطناعي
كما تطرقوا كذلك في حديثهم إلى استراتيجية دولة الإمارات للذكاء الاصطناعي التي ستعتمد عليها الخدمات، والقطاعات، والبنية التحتية المستقبلية في الدولة بما ينسجم ومئوية الإمارات 2071، مؤكدين أن الإمارات تحظى بسمعة عالمية طيبة لقدرتها على مواكبة الحداثة، وإيمانها بأهمية التغيير الذي يتماشى مع العصر، يواكب الرؤى الحكومية.

كما استعرضوا نظام خوارزميات التدقيق الذاتي للروبوتات في المشاريع الإنشائية، وهو نظام آلي یعتمد على الذكاء الاصطناعي للتعامل مع عمليات تقییم المشاريع الإنشائية خلال مرحلة التنفيذ، من خلال إجراء مسح للمسكن باستخدام كميرا 360 وبيانات ثلاثية الأبعاد بتقنية LiDAR للتدقيق على مراحل البناء بطريقة مبتكرة عن بُعد، وستساهم الدراسة في تقليل الإطار الزمني للمشروع بشكل كبير وتطوير عملية التدقيق على المشاريع الإنشائية، بالإضافة إلى نظام تقيم التشققات في المشاريع، وهو نظام متكامل یعمل على رصد جميع أنواع التشققات وتصنيفها حسب خطورتھا والتعامل معها عن طريق استخدام الذكاء الاصطناعي.

يذكر أن دولة الإمارات العربية المتحدة ممثلة بوزارة الطاقة والبنية التحتية، فازت باستضافة الدورة 38 للمؤتمر العالمي للأتمتة والروبوتات في مجال البناء لعام 2021، الذي سيعقد تحت شعار “tomorrow is today co-creating the future of infrastructure 5.0″، لتصبح الدولة الأولى في المنطقة التي تحظى بالفوز باستضافة هذا الحدث العالمي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً