25 آلية تركية تحمل معدات عسكرية تدخل ريف إدلب

25 آلية تركية تحمل معدات عسكرية تدخل ريف إدلب







وثق المرصد السوري، مساء الأربعاء، دخول رتل عسكري للقوات التركية من كفر لوسين شمال إدلب إلى منطقة ما يعرف بـ “بوتين وأردوغان”. ويتألف الرتل من نحو 25 آلية تحمل معدات لوجستية وعسكرية ومدافع، حيث اتجهت نحو النقاط العسكرية في ريف إدلب.ومع استمرار تدفق الأرتال التركية، فإن عدد الآليات التي دخلت الأراضي السورية منذ بدء وقف إطلاق النار الجديد بلغ 7325 …




آليات وجنود أتراك يدخلون إلى إدلب (رويترز)


وثق المرصد السوري، مساء الأربعاء، دخول رتل عسكري للقوات التركية من كفر لوسين شمال إدلب إلى منطقة ما يعرف بـ “بوتين وأردوغان”.

ويتألف الرتل من نحو 25 آلية تحمل معدات لوجستية وعسكرية ومدافع، حيث اتجهت نحو النقاط العسكرية في ريف إدلب.

ومع استمرار تدفق الأرتال التركية، فإن عدد الآليات التي دخلت الأراضي السورية منذ بدء وقف إطلاق النار الجديد بلغ 7325 آلية، بالإضافة لآلاف الجنود.

وبذلك، يرتفع عدد الشاحنات والآليات العسكرية التي وصلت منطقة “خفض التصعيد” خلال الفترة الممتدة من الثاني من شهر فبراير(شباط) 2020 وحتى الآن، إلى أكثر من 10660 شاحنة وآلية عسكرية تركية دخلت الأراضي السورية، تحمل دبابات وناقلات جند ومدرعات وكبائن حراسة متنقلة مضادة للرصاص ورادارات عسكرية.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن القوات التركية المتمركزة في النقطة 11 ضمن قرية شير مغار بجبل شحشبو شمال غرب محافظة حماة تتجهز لإخلائها على غرار نقطة المراقبة في مورك التي جرت قبل 10 أيام.

يذكر أن القوات التركية تمركزت في شير مغار في 14 يونيو(حزيران)2018.

وأشار المرصد السوري إلى استمرار القوات التركية في نقل المعدات والتجهيزات من النقطة التاسعة في مورك، بحماية من القوات الروسية إلى مناطق جبل الزاوية بريف إدلب.

وكانت القوات التركية بدأت تفكيك ونقل أجزاء كبيرة من معدات النقطة التاسعة في 19 أكتوبر(تشرين الأول).

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً