«معاً» تطلق برنامجاً للمنح دعماً للمؤسسات الاجتماعية

«معاً» تطلق برنامجاً للمنح دعماً للمؤسسات الاجتماعية







«معاً» تشكل حلقة وصل بين القطاعين العام والخاص ومؤسسات المجتمع المدني. أرشيفية أعلنت هيئة المساهمات المجتمعية «معاً»، أمس، إطلاق مبادرتها «برنامج معاً للمنح»، لتوفير الدعم المالي اللازم لتنمية وتمكين المؤسسات الاجتماعية والمنشآت الأهلية ومؤسسات النفع العام القائمة، التي تعمل على تحقيق أهداف التطور والتقدم المجتمعي في إمارة أبوظبي.

بهدف توسيع أعمالها وتعزيز أثرها الاجتماعي

alt

«معاً» تشكل حلقة وصل بين القطاعين العام والخاص ومؤسسات المجتمع المدني. أرشيفية

أعلنت هيئة المساهمات المجتمعية «معاً»، أمس، إطلاق مبادرتها «برنامج معاً للمنح»، لتوفير الدعم المالي اللازم لتنمية وتمكين المؤسسات الاجتماعية والمنشآت الأهلية ومؤسسات النفع العام القائمة، التي تعمل على تحقيق أهداف التطور والتقدم المجتمعي في إمارة أبوظبي.

وتتماشى مبادرة «برنامج معاً للمنح» مع استراتيجية هيئة «معاً» في دعم نمو قطاع ثالث مزدهر ومستدام في الإمارة، يشمل المؤسسات ذات الأهداف الاجتماعية التي تنسجم مع تعزيز قيم ثقافة العطاء والتعاون والمشاركة المجتمعية، إضافة إلى ذلك، يسعى البرنامج إلى دعم أهداف دائرة تنمية المجتمع في دعم نمو القطاع الثالث، ومساعي هيئة المساهمات المجتمعية في تعزيز ريادة الابتكار الاجتماعي، ودعم نمو المشروعات الاجتماعية الناشئة وتفعيلها بهدف تمكين القطاع الثالث.

وباعتبارها إحدى مبادرات غداً 21، تشكل هيئة المساهمات المجتمعية «معاً» حلقة وصل بين القطاعين العام والخاص ومؤسسات المجتمع المدني لتعزيز ثقافة المساهمة المجتمعية والشراكة من خلال برامجها، مثل صندوق الاستثمار الاجتماعي، الذي نفّذ برنامج «معاً نحن بخير»، وبرنامج الحاضنة والمسرّع الاجتماعي، الذي أعلنت «معاً» من خلاله أخيراً عن الفرق الفائزة في الدورة الثالثة لتقديم حلول مبتكرة لتعزيز تماسك الأسرة.

يمكن للمؤسسات المؤهلة الاستفادة من «برنامج معاً للمنح» من خلال التقدم بطلب للحصول على الدعم المالي، بهدف توسيع أعمالها، وتعزيز أثرها الاجتماعي في سبيل إحداث تغيير إيجابي ملموس عبر تقديم حلول للتحديات الاجتماعية في أبوظبي.

وستتعاون الهيئة مع المؤسسات الاجتماعية والمنشآت الأهلية ومؤسسات النفع العام الحاصلة على المنح، لضمان تحقيق هذه الجهات أثر اجتماعي مستدام وقابل للقياس في الإمارة، إلى جانب تركيز جهودهم على بناء مجتمع صحي ومتماسك.

وقالت المدير العام للهيئة، سلامة العميمي: «نعتبر إطلاق برنامج معاً للمنح إنجازاً مهماً يُسجل في مسيرة الهيئة لإحداث أثر اجتماعي إيجابي في مجتمع أبوظبي، ما يمثل خطوة مهمة لدعم نمو قطاع ثالث مزدهر قادر على الاضطلاع بمهامه، وإيجاد حلول للتحديات الاجتماعية التي نواجهها اليوم».

وتابعت: «يتمتع مجتمع أبوظبي بمنظومة من القيم الإيجابية كالمحبة والتعاون التي تلعب دوراً فعالاً في تمكين المؤسسات الاجتماعية الراغبة في دعم المجتمع المحلي. ويهدف (برنامج معاً للمنح) إلى تحديد ودعم المؤسسات الاجتماعية التي توفر أكثر الحلول ابتكاراً، عبر تقديم الدعم المالي اللازم لتحقيق أهدافها وتوسيع نطاق أعمالها، ومن خلال إطلاق هذه المبادرات البنّاءة، تسعى الهيئة إلى ترسيخ قيم العطاء والتعاون، ووضع المجتمع في المقام الأول، إضافة إلى تحقيق أثر إيجابي ينعكس على نمط حياة سكان إمارة أبوظبي».

وللحصول على الدعم المالي من «برنامج معاً للمنح»، يجب أن تكون الجهة المتقدمة مؤسسة اجتماعية أو منشأة أهلية أو مؤسسة نفع عام قائمة مسجلة ومرخصة بشكل قانوني في إمارة أبوظبي، وأن تتوافق أهدافها مع الأولويات الاجتماعية في أبوظبي.

من جانبه، قال مدير إدارة العقود الاجتماعية في الهيئة، فيصل الحمودي: «تتطلع هيئة المساهمات المجتمعية إلى العمل مع المؤسسات الاجتماعية والمنشآت الأهلية ومؤسسات النفع العام، ونهدف لبناء قطاع ثالث مزدهر ومستدام ملتزم بإحداث أثر اجتماعي إيجابي، وتحقيق التطور المجتمعي من خلال تعزيز سلسلة متنوعة من المؤسسات الاجتماعية».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً