«القرية العالمية» تستقبل زوارها وسط إجراءات استثنائية

«القرية العالمية» تستقبل زوارها وسط إجراءات استثنائية







بدأت القرية العالمية في دبي موسمها الـ25 بإجراءات وقائية استثنائية، ضمن الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد، لضمان تحقيق أعلى قدر من الأمان للزائرين، تشمل فرقاً رقابيةً وأماكن للعزل، وفرقاً رقابيةً مختصةً لضبط المخالفين، فيما أكدت مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف أنها وفرت ثلاث نقاط إسعافية لخدمة زوار القرية، وجهزت كوادرها بأحدث الآليات وأجهزة الفحص.

ff-og-image-inserted

وضعت خطة للتعامل مع تحديات «كوفيدـ19» خلال الموسم الجاري

  • القرية وفرت حلول دفع ذكية من شأنها تخفيف الزحام على منافذ الحجز. تصوير: أحمد عرديتي

بدأت القرية العالمية في دبي موسمها الـ25 بإجراءات وقائية استثنائية، ضمن الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد، لضمان تحقيق أعلى قدر من الأمان للزائرين، تشمل فرقاً رقابيةً وأماكن للعزل، وفرقاً رقابيةً مختصةً لضبط المخالفين، فيما أكدت مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف أنها وفرت ثلاث نقاط إسعافية لخدمة زوار القرية، وجهزت كوادرها بأحدث الآليات وأجهزة الفحص.

وقال مدير أول الاتصال الحكومي والتشريفات في القرية العالمية، خالد بن مقبل، إن إدارة القرية وضعت خطة استثنائية للتعامل مع تحديات «كوفيد-19»، خلال الموسم الجاري، تهدف إلى تحقيق أكبر قدر من الوقاية والأمان للزائرين، تتضمن تنفيذ إجراءات تحقق التباعد الجسدي بين الأفراد، وتوفير المعقمات في مختلف أنحاء القرية، وتوزيع كمامات على الأطفال.

وتابع: «كما تشتمل الإجراءات توفير أربع مناطق للعزل الصحي، وتخصيص فرق رقابية للتعامل مع مخالفي الإجراءات والاشتراطات الاحترازية، فضلاً عن توفير حلول دفع ذكية من شأنها تخفيف الزحام على منافذ الحجز، مع الحفاظ على الحلول المالية التقليدية».

من جهته، أفاد المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، خليفة حسن الدراي، بأن المؤسسة وضعت خطة للتعامل مع هذا الموسم الاستثنائي من القرية العالمية، لضمان توفير أفضل الخدمات الإسعافية لزوارها، حيث تضمنت وصول المسعفين خلال فترة زمنية تراوح بين دقيقة وثلاث دقائق كحد أقصى، وبمتوسط دقيقتين، وخصصت ثلاث نقاط إسعافية لخدمة زوار القرية.

وذكر أن المؤسسة وفرت مجموعة متنوعة من آلياتها التي تتناسب مع طبيعة القرية، ويمكنها التحرك والوصول إلى أي حالة بسهولة وسرعة، فضلاً عن أحدث أجهزة الفحص الحراري للزائرين وأجهزة التعامل الطارئ.

وقال الداري: «نقوم بواجبنا عندما تقع الحوادث بين صفوف الزوار، وهي حوادث عادة ما تقع بين الأطفال الذين يتجمعون في ساحة الألعاب الكبيرة، ونقوم بتقديم الإسعافات الأولية للأطفال أو الكبار الذين يتم إسعافهم بأحدث الوسائل الإسعافية من خلال الأدوات والعلاجات التي يحملها المسعفون طوال الوقت، وإذا اضطرت الحالة نقلها إلى عيادة القرية الواقعة بالقرب من المسرح الرئيس، يتم نقلها على الفور، لمعالجتها من قبل أطباء وأخصائيين، كما يتم نقل أي حالة تحتاج إلى المستشفى بأسرع وقت ممكن، لتكملة العلاج، ويكون ذلك عن طريق مركبة الإسعاف الموجودة في القرية».

وأفاد بأن دور العاملين في خدمات طب الطوارئ بالقرية العالمية في الإسعافات الأولية وإنقاذ الحالات الطارئة، وفي الغالب نقوم بإسعافات أولية، ونقل المصابين للعلاج في أوقات الذروة وأيام الإجازات، حيث يكتظ الزوار بأعداد كبيرة، وتمتلئ ساحات القرية بالزوار والضيوف.

وأضاف: «تقدم (إسعاف دبي) خدماتها من خلال طاقم مكون من ثمانية أشخاص، وهم على استعداد لتلبية النداء في أسرع وقت من خلال الآليات التي تتناسب مع القرية العالمية، حيث تم توفير مركبتين (غولف) ودراجتين هوائيتين، ودراجة كهربائية (سكوتر)، سائقها مزود بخوذة ذكية لفحص الجمهور وملاحظة درجات حرارة الزوار، حيث يتم نقل من تكون درجة حرارته عالية إلى أقرب نقطة لغرف العزل التي وفرتها إدارة القرية»، مشيرة إلى أنه تم تخصيص مركبة إسعاف لنقل المرضى والمصابين إلى أقرب مستشفى لتكملة العلاج، كما تم توفير أجهزة اتصال وإرسال بأحدث التقنيات للتواصل بيننا وبين غرفة القيادة والسيطرة.

ونصح الدراي زوار القرية الذين يعانون أمراضاً مزمنة، وكبار السن، والأطفال دون 12 عاماً، بتجنب الازدحامات، وأخذ أدويتهم بانتظام، والاستمتاع بالأجواء العائلية في القرية. وأطلقت القرية العالمية تطبيقها الجديد للهواتف المتحركة، وموقعها الإلكتروني الجديد، بالتزامن مع انطلاق الموسم الـ25، اللذين يمكنان الضيوف من شراء التذاكر الإلكترونية بكل سهولة، والاستمتاع بالعديد من الخصائص الفريدة والأعلى في المعايير العالمية أثناء زيارتهم للوجهة، كما يمكن للضيوف الراغبين في الاستمتاع بحلول الدفع الذكية وغير النقدية الاستفادة من تطبيق «GV Pay by noqodi»، الذي أطلقته الوجهة أخيراً، ويمكن استخدامه عن طريق الهواتف الذكية في جميع المنافذ والمحال.

78 دولة

يشارك في القرية العالمية هذا الموسم ما يقرب من 78 دولة متمثلة في 26 جناحاً، يتألق كل منها بثقافاته وتراثه وتاريخه ومحاله التي تقدّم الحرف والمشغولات اليدوية والمنتجات الأصيلة والنكهات الفريدة، إضافةً إلى العروض الثقافية المفضلة لدى ضيوف الوجهة. وتعتبر أجنحة روسيا وكمبوديا وفيتنام أحدث الإضافات لهذا الموسم في القرية العالمية.


3

نقاط إسعافية تخدم الزائرين بمعدل استجابة دقيقتين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً