انطلاق مؤتمر “مستقبل الضيافة” بتنظيم من وزارة السياحة والأمانة العامة لمجموعة العشرين

انطلاق مؤتمر “مستقبل الضيافة” بتنظيم من وزارة السياحة والأمانة العامة لمجموعة العشرين







شروق هشام الاثنين,26 تشرين اﻷول (أكتوبر) 2020 – 15:22 تستضيف الرياض مؤتمر “مُستقبل الضيافة”، الفعالية الدولية الافتراضية المَعنية بمُناقشة الرؤى والأفكار الواعدة حول مُستقبل قطاع الضيافة وسُبل معالجة التحديات الكُبرى المُحدقة به، والذي تنظمه وزارة السياحة والأمانة العامة لمجموعة العشرين. وزير السياحة يطلق مؤتمر “مستقبل الضيافة” أطلق وزير السياحة الأستاذ أحمد بن عقيل الخطيب، اليوم، مؤتمر “مستقبل الضيافة”، الذي تنظمه…

شروق هشام

الاثنين,26 تشرين اﻷول (أكتوبر) 2020 – 15:22

تستضيف الرياض مؤتمر “مُستقبل الضيافة”، الفعالية الدولية الافتراضية المَعنية بمُناقشة الرؤى والأفكار الواعدة حول مُستقبل قطاع الضيافة وسُبل معالجة التحديات الكُبرى المُحدقة به، والذي تنظمه وزارة السياحة والأمانة العامة لمجموعة العشرين.

وزير السياحة يطلق مؤتمر “مستقبل الضيافة”

أطلق وزير السياحة الأستاذ أحمد بن عقيل الخطيب، اليوم، مؤتمر “مستقبل الضيافة”، الذي تنظمه وزارة السياحة والأمانة العامة لمجموعة العشرين ضمن برنامج المؤتمرات الدولية المقامة على هامش عام رئاسة المملكة لمجموعة العشرين، خلال يومي 26 و27 أكتوبر 2020 عن طريق الاتصال المرئي.

ويأتي المؤتمر في سياق قيادة المملكة للجهود الدولية المشتركة لبحث المسائل الملحة على أجندة مجموعة العشرين، ويبحث سبل مواجهة التحديات الراهنة ووضع اللبنات الأساسية ورسم الخطوط العريضة لمستقبل صناعة الضيافة على مستوى منطقة الشرق الأوسط والعالم، ويهدف إلى دعم القطاع في مرحلة ما بعد جائحة كورونا وتقديم حلول تجتذب المسافرين والمستهلكين الدوليين مستقبلاً، ودعم رواد الأعمال وجهود الابتكار، وتعزيز استدامة الاقتصاد العالمي والبيئة، وتطبيق نهج يستقطب القوى العاملة مستقبلاً، حيث يهدف البرنامج الذي تم إعداده بعناية إلى استيعاب المشهد الجديد للقطاع وتقييم الفرص الكامنة والتعاون والابتكار لرسم ملامح القطاع المستقبلية.

100 متحدث في مؤتمر مستقبل الضيافة الدولية

يشارك في مؤتمر “مستقبل الضيافة” أكثر من 6 آلاف من القيادات والخبراء والمهتمين حول العالم من خلال الاتصال المرئي، فيما يتضمن المؤتمر استضافة مجموعةً من الشخصيات المرموقة تضم أكثر من 100 متحدث من نخبة رواد صناعة الضيافة عالمياً يمثلون قادة قطاع الضيافة والمؤسسات الحكومية ووسائل الإعلام والمبدعين من مختلف أنحاء العالم، عن طريق منصة رقمية تدعم فرص تبادل الأفكار عن طريق الاجتماعات الجانبية، بالإضافة إلى معرض افتراضي وشبكات فيديو وتقنيات متطورة للنقاشات الثنائية والجماعية الحية، لبحث العديد من المحاور ذات الصلة بمستقبل صناعة الضيافة.

يُذكر بأن المملكة العربية السعودية كانت في طليعة الدول التي سارعت لتطبيق خطط فعّالة لدعم تعافي قطاع السياحة وتمكينه من الاستجابة للتحديات، منذ ترؤسها لمجموعة دول العشرين، لتنجح بذلك في قيادة حوارٍ مثمر حول مُستقبل السياحة من خلال مؤتمر مستقبل الضيافة الذي يمثل منصة دولية لأبرز المعنين في القطاع، حيث سيتم التعاون خلال المؤتمر على التخطيط لإعادة بناء قطاع السياحة والسفر وإعداد خطط استراتيجية تضمن بناء مُستقبل مستدام للجهات المعنية على كافة المستويات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً