الأمم المتحدة: معاهدة حظر الأسلحة النووية يمكن أن تدخل حيز التنفيذ في غضون 90 يومًا

الأمم المتحدة: معاهدة حظر الأسلحة النووية يمكن أن تدخل حيز التنفيذ في غضون 90 يومًا







ستدخل معاهدة دولية تحظر الأسلحة النووية حيز التنفيذ في نهاية شهر يناير المقبل بعد أن صادقت الدولة الخمسين على الاتفاقية.

ستدخل معاهدة دولية تحظر الأسلحة النووية حيز التنفيذ في نهاية شهر يناير المقبل بعد أن صادقت الدولة الخمسين على الاتفاقية.

وأكد المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش في بيان أن معاهدة حظر الأسلحة النووية ستدخل حيز التنفيذ في 22 يناير المقبل.

وقالت الحملة الدولية لإلغاء الأسلحة النووية “آيكان” في بيان إن هندوراس صادقت على الاتفاقية يوم السبت، مما يعني أن المعاهدة يمكن أن تدخل حيز التنفيذ في غضون 90 يومًا.

وقدمت جامايكا وناورو تصديقيهما في اليوم السابق.

وتعهدت الدول التي وقعت على الاتفاقية بعدم القيام تحت أي ظرف من الظروف “بتطوير أو اختبار أو إنتاج أو تصنيع أو حيازة أو امتلاك أو تخزين أسلحة نووية أو أجهزة متفجرة نووية أخرى” ، وفقا لنص المعاهدة.

وحصلت آيكان على جائزة نوبل للسلام في عام 2017 لعملها على المعاهدة.

وغرد بيتر ماورير، رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بأنه “انتصار للبشرية”.

ومع ذلك، ليس من الواضح مدى تأثير المعاهدة، حيث إن الدول المسلحة نوويا في العالم – بما في ذلك الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا والصين وروسيا- ليست مشاركة فيها.

ويرفض الناتو تأييد معاهدة الحظر، قائلا إنها تتعارض مع سياسة الردع النووي للحلف ولن تعزز أمن أي دولة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً