محمد بن زايد: بتضافر الجهود سنقضي على شلل الأطفال في العالم

محمد بن زايد: بتضافر الجهود سنقضي على شلل الأطفال في العالم







أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة أنه بتضافر الجهود ودعم المبادرات العالمية سيتم القضاء على شلل الأطفال، مشيراً سموه إلى أن الإمارات شريك أساسي في حماية أطفال العالم من هذا المرض.

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة أنه بتضافر الجهود ودعم المبادرات العالمية سيتم القضاء على شلل الأطفال، مشيراً سموه إلى أن الإمارات شريك أساسي في حماية أطفال العالم من هذا المرض.

وقال سموه في تغريدة عبر حسابه في «تويتر»: «في اليوم العالمي لشلل الأطفال نحيي الأبطال العاملين في الخطوط الأمامية الذين يواصلون مهامهم رغم التحديات التي تفرضها جائحة كورونا.. بتضافر الجهود ودعم المبادرات العالمية سنتمكن من القضاء على شلل الأطفال.. الإمارات شريك أساسي في حماية أطفال العالم من هذا المرض».

جهود

ويحتفل الشركاء المعنيون باستئصال شلل الأطفال في جميع أنحاء العالم باليوم العالمي لشلل الأطفال 24 أكتوبر من كل عام، حيث يعد هذا الحدث فرصة لاستئصال شلل الأطفال في جميع البلدان التي يتوطن فيها المرض. وأخذت دولة الإمارات على عاتقها تمويل حملات التطعيم ودعمها، وخاصة في جمهورية باكستان الإسلامية، منذ عام 2014، من خلال «حملة الإمارات للتطعيم»، التي انطلقت تحت شعار «الصحة للجميع.. مستقبل أفضل» والتي منذ إطلاقها، قدمت الحملة 483 مليون جرعة تطعيم ووصلت إلى 86 مليون طفل.

خبرات

ومنذ عام 2014، أتاحت الإمارات الكثير من مواردها وخبراتها ميدانياً في باكستان من خلال حملة الإمارات للتطعيم ضد شلل الأطفال، حيث وفرت أمصال التطعيم والمساعدات إلى المناطق النائية هناك، والتي كان يتعذر الوصول إليها في السابق.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً