تركت زوجته المنزل فشنق نفسه

تركت زوجته المنزل فشنق نفسه







أقدم مصري في محافظة الشرقية على الانتحار شنقاً حزناً على ترك زوجته المنزل. وأعلنت أجهزة الأمن المصرية بالشرقية، وفقاً لما نشرته صحيفة “الشروق” في موقعها أمس، أن الزوج، الذي يعمل نجاراً ويبلغ من العمر 32 سنة، عُثر على جثته داخل مسكنه.

أقدم مصري في محافظة الشرقية على الانتحار شنقاً حزناً على ترك زوجته المنزل.

وأعلنت أجهزة الأمن المصرية بالشرقية، وفقاً لما نشرته صحيفة “الشروق” في موقعها أمس، أن الزوج، الذي يعمل نجاراً ويبلغ من العمر 32 سنة، عُثر على جثته داخل مسكنه.

وكان اللواء إبراهيم عبد الغفار، مدير أمن الشرقية، تلقى إخطاراً من اللواء عمرو عبد الرؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ بالعثور على جثة القتيل، وتبين من البحث أنه انتحر شنقاً.

وكشفت التحريات عن وجود خلافات زوجية بين المتوفى وزوجته التي تركت منزل الزوجية قبل أسبوعين، فيما دخل الزوج في حالة انعزال استمرت يومين، قبل العثور عليه مشنوقاً فجر أمس.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً