القضاء البرازيلي يقبل دعوى جديدة بشبهة الفساد ضد رئيس البلاد الأسبق

القضاء البرازيلي يقبل دعوى جديدة بشبهة الفساد ضد رئيس البلاد الأسبق







قبِل القضاء البرازيلي الجمعة دعوى جديدة ضد الرئيس الأسبق لولا دا سليفا بشبهة غسيل أموال رشاوي دفعتها مجموعة (أودبريشت)، في قضية على صلة بحملة مكافحة الفساد الشهيرة والمعروفة باسم (لافا جاتو)، والتي أدين لولا بسببها مرتين. وقبل لويس أنطونيو بونات القاضي بالمحكمة الفيدرالية الثالثة عشرة في كوريتيبا، عاصمة ولاية بارانا (جنوبي البرازيل) وحيث تتركز تحقيقات (لافا جاتو)، الدعوى…




الرئيس البرازيلي الأسبق لولا دا سليفا (أرشيف)


قبِل القضاء البرازيلي الجمعة دعوى جديدة ضد الرئيس الأسبق لولا دا سليفا بشبهة غسيل أموال رشاوي دفعتها مجموعة (أودبريشت)، في قضية على صلة بحملة مكافحة الفساد الشهيرة والمعروفة باسم (لافا جاتو)، والتي أدين لولا بسببها مرتين.

وقبل لويس أنطونيو بونات القاضي بالمحكمة الفيدرالية الثالثة عشرة في كوريتيبا، عاصمة ولاية بارانا (جنوبي البرازيل) وحيث تتركز تحقيقات (لافا جاتو)، الدعوى المقدمة من الوزارة العامة الفيدرالية (النيابة).

وكانت النيابة العامة قد أدرجت في هذه القضية أيضاً وزير المالية الأسبق أنطونيو بالوتشي، أحد الأعضاء الأكثر نفوذا حكومات لولا (2003-2010)، ورئيس (معهد لولا) باولو أوكاموتو.

وتوجه إلى الثلاثة تهم غسيل الأموال عن طريق (معهد لولا)، الذي كان محوراً لتحقيقات في قضايا فساد أخرى.

وكانت النيابة قد أعلنت أنها عثرت على دلائل حول دفع رشاوي من قبل (أودبريشت) تصل قيمتها لنحو أربعة ملايين ريال (760 ألف دولار) بين ديسمبر (كانون الأول) 2013 ومارس (آذار) 2014، حينما كان لولا قد غادر السلطة بالفعل.

وأدين لولا (74 عاماً)، الذي يقول أنه يعاني من “ملاحقة” قضائية، مرتين بتهمة الفساد وغسيل الأموال في قضتين على صلة بتحقيقات (لافا جاتو)، وهو الآن حر طليق بعدما قضى سنة و7 أشهر في السجن.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً